لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 30 Jul 2012 10:01 PM

حجم الخط

- Aa +

الملفات الثنائية يبحثها مبعوث اسرائيلي في القاهرة

في أول زيارة من نوعها بعد تولي الرئيس المصري محمد مرسي، وصل إلى القاهرة أمس مسؤول إسرائيلي على متن طائرة خاصة في زيارة غير معلنة للقاء المسؤولين الأمنيين المصريين،

الملفات الثنائية يبحثها مبعوث اسرائيلي في القاهرة

في أول زيارة من نوعها بعد تولي الرئيس المصري محمد مرسي، وصل إلى القاهرة أمس مسؤول إسرائيلي على متن طائرة خاصة في زيارة غير معلنة للقاء المسؤولين الأمنيين المصريين، في وقت أعربت الإدارة الأميركية عن ارتياحها للتعامل مع الرئيس المصري الجديد، في حين يزور وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا مصر خلال ايام ضمن جولة في المنطقة يلتقي خلالها كبار المسؤولين المصريين.

ووصل إلى القاهرة صباح أمس مبعوث إسرائيلي قادما على طائرة خاصة من تل أبيب في زيارة قصيرة لمصر استغرقت عدة ساعات التقى خلالها مع عدد من المسؤولين الأمنيين لبحث التطورات الأخيرة في المنطقة.

وصرحت مصادر مطلعة في مطار القاهرة أن «المبعوث وصل برفقة شخصين، حيث استقل سيارة من أسفل الطائرة التي توقفت بجوار صالة رقم أربعة إلى خارج المطار». وبحسب المصادر، بحث المبعوث الإسرائيلي مع المسؤولين المصريين آخر تطورات الوضع في سيناء إلى جانب مستقبل العلاقات المصرية الإسرائيلية بعد تولي الرئيس محمد مرسي الرئاسة.

وبالتزامن، يبدأ وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا غداً الاثنين جولة ستقوده بعد تونس والقاهرة الى الأردن وإسرائيل حيث سيطغى على محادثاته الملف النووي الايراني ومخاطر امتداد النزاع السوري الى المنطقة.

وأوضح مسؤول أميركي في تصريحات أن «الوضع الجديد الناشئ عن الربيع العربي سيكون، في صلب زيارة وزير الدفاع الأميركي الى مصر». وتابع المسؤول: «سيلتقي بانيتا في مصر رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية المشير حسين طنطاوي الذي سيذكره بالتزام العسكريين بنقل السلطة الى حكومة منتخبة ديمقراطيا»،. كما سيجتمع بانيتا مع مرسي. وقال المصدر نفسه: «هي مسألة تعارف واصغاء لما سيقوله مرسي بخصوص رؤيته للحكم».