لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 24 Jul 2012 06:19 AM

حجم الخط

- Aa +

مصرفي عراقي ينشئ أول بنك للفقراء في بلاده برأسمال 250 مليار دينار عراقي

مصرفي عراقي يعتزم إنشاء أول بنك للفقراء في بلاده برأسمال قدره 250 مليار دينار .

مصرفي عراقي ينشئ أول بنك للفقراء في بلاده برأسمال 250  مليار دينار عراقي
عبدالسلام الجناحي

أعلن مصرفي عراقي عن اعتزامه إنشاء بنك في بلاده سيطلق عليه "بنك تكافل الإسلامي" ، وأشار إلى أن هذا البنك سيكون أول مصرف للفقراء في العراق والوطن العربي .

 

وقال نائب رئيس مجلس إدارة المصرف العراقي الإسلامي عبدالسلام جويعد الجناحي لـ " أريبيان بزنس " ، اليوم الثلاثاء " أسعى بمبادرة شخصية لإنشاء بنك في العراق سأطلق عليه اسم " بنك تكافل الإسلامي ( بنك الفقراء ) برأسمال قدره 250 مليار دينار عراقي ".

 

وأضاف أن " هذا المصرف سيعمل كالبنوك التي تعمل وفق الشريعة الإسلامية ولكن جزء من إيراداته ستكون موجهة للفقراء " .

 

وأوضح الجناحي أن المصرف المزمع إنشائه " سيكون حاجة ملحة لطبقة الفقراء في العراق ولا سيما من النساء بعد أن بينت الإحصائيات الأخيرة أن الأرامل والمطلقات العاطلات عن العمل بتن يشكلن نسبة كبيرة من المجتمع العراقي " .

 

ولفت إلى أن " المصرف الجديد سيتخذ من بغداد مقرا له وسننشئ فروعا له في كافة المحافظات العراقية والدول العربية " .

 

وأشار نائب رئيس مجلس إدارة المصرف العراقي الإسلامي إلى أن " بنك تكافل الإسلامي سيكون أول مصرف للفقراء في العراق والوطن العربي " .

 

وقال أن " البنك سيتم تأسيسه وفق قانون البنك المركزي العراقي " ، مشيرا إلى أنه "سيتم طرح  أسهم البنك للإكتتاب العام " .

 

وكشف الجناحي عن عروض تقدمت بها بنوك عربية للمساهمة في رأسمال البنك ، موضحا أن هناك " بنكا إسلاميا خليجيا أبدى استعداده للمساهمة بـ 50 % من رأسماله " .

 

وقال أن " المصرف الجديد سيتبنى آليات إقراض جديدة ووفق قواعد مختلفة ولكن مفيدة وتحفظ رأسمال المساهمين الذين يمكن لهم أن يصبحوا لاحقا من حملة الأسهم في البنك نفسه " .

 

وأشار الجناحي إلى أنه سيتم " استثمار الأموال المسددة من قبل المقترضين أصحاب المشاريع الصغيرة في استثمارات ذات فائدة اجتماعية كتأسيس دور للأيتام والعجزة وتعاونيات توفر الحاجيات الأساسية الغذائية وغيرها في كل شريحة مقترضين متكافلين في هذه القروض ".