لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 1 Jul 2012 06:13 PM

حجم الخط

- Aa +

عُمانيون يحتجون في علامة على تجدد الإستياء

قال شهود عيان أن عشرات العمانيين تظاهروا مطالبين بوظائف في احتجاجات سلمية في مدينة صحار الصناعية وذلك في علامة على تجدد مشاعر السخط بعد مرور ما يزيد على العام على انحسار موجة من المظاهرات.

عُمانيون يحتجون في علامة على تجدد الإستياء
من احتجاجات العام الماضي في عُمان

قال شهود عيان أن عشرات العمانيين تظاهروا مطالبين بوظائف في احتجاجات سلمية في مدينة صحار الصناعية وذلك في علامة على تجدد مشاعر السخط بعد مرور ما يزيد على العام على انحسار موجة من المظاهرات وفقا لرويترز.

وشهدت سلطنة عمان احتجاجات بدأت في صحار في فبراير شباط العام الماضي واستمرت بضعة شهور مستلهمة انتفاضات المطالبة بالديمقراطية في دول أخرى في المنطقة.

ويقول نشطاء أن الحكومة لم تنفذ الاصلاحات التي وعدت بها بعد انتهاء الاحتجاجات في مايو  العام الماضي وإن التوتر يشتد في أنحاء البلاد من جديد.

وقال شهود عيان ونشطاء أن قرابة 200 شاب عماني كثير منهم حديثو التخرج تظاهروا في صحار مساء أمس السبت حاملين لافتات تطالب بتوفير فرص العمل وتحسين ظروف المعيشة والقضاء على الفساد.

وأضافوا أن نحو 30 عمانيا تظاهروا في ميناء المدينة اليوم الاحد. ونشر نشطاء في أحد منتديات الإنترنت صورة لرجال قالوا إنهم يتظاهرون عند مدخل الميناء.

وقال شهود عيان أن بعض المتظاهرين دعوا كذلك الى الافراج عن نشطاء سجنوا لمشاركتهم في احتجاجات العام الماضي.

وأكد متحدث باسم الشرطة الاحتجاج عند مدخل الميناء لكنه لم يدل بأي تعليق بشأن الاحتجاج الأكبر الذي نظم مساء امس.

واعتقل مئات الاشخاص في مظاهرات العام الماضي التي شهدت اشتباكات مع قوات الامن توفي فيها شخصان وأصيب أكثر من 100 شخص. وجرى العفو عن معظم المعتقلين في وقت لاحق.

ويقول نشطاء عمانيون أن حدة الغضب تزايدت في الشهور الاخيرة ونظمت اضرابات في قطاعات النفط والتعليم والصحة.

وتعهد السلطان قابوس الذي يحكم البلاد منذ 40 عاما بحزمة انفاق قدرها 2.6 مليار دولار وقالت الحكومة أنها ستوفر 50 الف وظيفة في القطاع العام لتهدئة العمانيين.