لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 31 Dec 2012 03:21 AM

حجم الخط

- Aa +

كلينتون الى المستشفى مصابة بجلطة دموية بعد اصابتها بارتجاج في المخ

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية ان وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون نقلت الى المستشفى الاحد مصابة بجلطة دموية نجمت عن ارتجاج المخ الذي اصيبت به في وقت سابق من الشهر الجاري ويقوم الاطباء بتقييم حالتها.

كلينتون الى المستشفى مصابة بجلطة دموية بعد اصابتها بارتجاج في المخ

(رويترز) - قال متحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية ان وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون نقلت الى المستشفى الاحد مصابة بجلطة دموية نجمت عن ارتجاج المخ الذي اصيبت به في وقت سابق من الشهر الجاري ويقوم الاطباء بتقييم حالتها.

وقال المتحدث فليبي رينس في بيان "في اطار فحص متابعة اليوم اكتشف اطباء الوزيرة كلينتون تكون جلطة دموية ناتجة عن ارتجاج المخ الذي اصيبت به قبل عدة اسابيع.ويجري علاجها بمضادات الجلطات وهي في مستشفى نيويورك-بريسبتيريان كي يتمكنوا من متابعة العلاج على مدى الثماني والاربعين ساعة المقبلة.

"وسيواصل اطباؤها تقييم حالتها بما في ذلك المسائل الاخرى المرتبطة بارتجاج المخ الذي اصيبت به. وسيحدد الاطباء مااذا كان هناك حاجة للقيام بأي اجراء اخر."

وصرح مسؤولون امريكيون في 15 ديسمبر كانون الاول ان كلينتون (65 عاما)اصيبت بارتجاج في المخ بعد ان اصيبت باغماءة نتيجة لاصابتها بجفاف. وكانت كلينتون قد الغت في وقت سابق جولة خارجية بسبب اصابتها بفيروس في المعدة.

ومنذ ذلك الوقت قال الاطباء ان حالتها تتحسن وقللوا من اهمية تلميحات الى ان حالتها اكثر خطورة.

واضطرت كلينتون بسبب مرضها الى الغاء شهادتها امام الكونجرس في 20 ديسمبر كانون الاول فيما يتعلق بتقرير بشأن الهجوم الذي تعرضت له السفارة الامريكية في بنغازي بليبيا في سبتمبر ايلول واسفر عن قتل السفير الامريكي وثلاثة امريكيين اخرين.

وقالت كلينتون انها مازالت مستعدة للادلاء بشهادتها ومن المتوقع ان تمثل امام لجان الكونجرس هذا الشهر قبل تقاعدها كما هو مقرر مع تنصيب الرئيس باراك اوباما في اواخر يناير كانون الثاني.

وخسرت كلينتون ترشيح الحزب الديمقراطي لها في انتخابات الرئاسة بفارق بسيط امام اوباما في 2008 وهي تصنف باستمرار على انها اكثر الشخصيات شعبية في ادارة اوباما وكثيرا ما يذكر اسمها كمرشحة محتملة في انتخابات الرئاسة في 2016.