لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 2 Dec 2012 11:21 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: "هدف" يرفع مساهمته في رواتب المواطنين إلى 4 آلاف ريال

أقر مجلس إدارة صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) برنامجاً "نوعياً لدعم التوطين" في منشآت القطاع الخاص ويساهم برفع رواتب السعوديين إلى 4 آلاف ريال.

السعودية: "هدف" يرفع مساهمته في رواتب المواطنين إلى 4 آلاف ريال

أقر مجلس إدارة صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) أمس السبت برنامجاً "نوعياً لدعم التوطين" في منشآت القطاع الخاص بالمملكة العربية السعودية التي تسعى لتوطين السعوديين فيما يعيش فيها ملايين الوافدين الأجانب.

 

وذكرت صحيفة "الرياض" السعودية اليوم الأحد إن برنامج الدعم الإضافي للأجور المرتبط بالتوطين، يقدم مزايا مالية وزمنية إضافية لتوظيف الأيدي العاملة الوطنية في المنشآت المصنفة في النطاقين "الأخضر" و"الممتاز" من برنامج "نطاقات" عبر زيادة الدعم من ألفي ريال حالياً إلى أربعة آلاف ريال شهرياً وزيادة مدة الدعم من سنتين إلى أربع سنوات.

 

ونقلت الصحيفة اليومية عن عادل فقيه وزير العمل السعودي رئيس مجلس إدارة "هدف" قوله إنه سيتم تطبيق البرنامج على المواطنين الذين يتم استقطابهم كموظفين جدد في المنشآت الواقعة في النطاقين "الأخضر" و"الممتاز".

 

وذكر "فقيه" إن الموافقة على برنامج الدعم الجديد وفق صيغته الجديدة جاء بناءً على التقييم المستمر لأداء برامج دعم التوظيف التي ينفذها "هدف" لتمكين الشباب من الالتحاق بفرص العمل الممكنة والمتاحة في القطاع الخاص.

 

وأضاف إن الشركات الواقعة ضمن النطاق الأحمر والأصفر والأبيض ستستمر في الاستفادة من برامج دعم الرواتب الخاصة بصندوق تنمية الموارد البشرية كما هو معمول به حالياً.

 

ولأشار إلى أن برنامج الدعم الجديد للموظفين السعوديين الجدد سيغطي حتى 15 بالمئة من المجموع الكلي للموظفين السعوديين في المنشأة الواقعة في النطاق "الأخضر" في حين ترتفع نسبة الموظفين المواطنين الذين يمكن دعمهم من الصندوق ضمن هذا البرنامج إلى 20 بالمئة من المجموع الكلي للموظفين السعوديين في منشآت النطاق "الممتاز".

 

وأضاف أن رفع سقف الدعم المالي والزمني لبرنامج دعم رواتب الموظفين السعوديين في القطاع الخاص يأتي نتيجة التطوير المستمر لآليات الصندوق وتشجيعاً لمنشآت القطاع الخاص المتميزة في توظيف العمالة الوطنية وتحسين نوعية ومردود الوظائف المستهدفة.

 

وقال "فقيه" أن أبواب "هدف" مفتوحة لدعم برامج تدريب وتوظيف العمالة الوطنية وتميز المنشآت المجتهدة في التوطين حسب تصنيفهم في برنامج نطاقات.

 

وأشار إلى أن تقديم هذه المزايا من صندوق تنمية الموارد البشرية يأتي تقديراً لمنشآت القطاع الخاص الواقعة في النطاقين "الأخضر" و"البلاتيني" التي آمنت بقضية التوطين واستثمرت فيها، مشيراً إلى أن تلك المنشآت استطاعت خلال العامين الماضيين زيادة معدلات التوطين لديها وهو ما يدعو للاعتزاز والفخر.

 

وقال فقيه إن برنامج الدعم للموظفين السعوديين وفق آليته الجديدة هو أحد البرامج التي تستفيد من رفع المقابل المالي على العمالة الوافدة مما يسهم في توطين وظائف ذات نوعية تخصصية ومردود مالي مناسب.

 

وختمت الصحيفة قائلة إن إطلاق البرنامج الجديد يساهم في جعل صندوق تنمية الموارد البشرية داعماً كبيراً لتوظيف السعوديين حيث يسهم في تحمل 50 بالمئة من الراتب وبحد أعلى يصل إلى 2500 ريال شهرياً ولمدة خمس سنوات وهو ما يشكل قفزة نوعية في برامج دعم توظيف السعوديين في القطاع الخاص.