لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 11 Dec 2012 09:03 PM

حجم الخط

- Aa +

الجيش المصري يتدخل في الأزمة الدستورية بدعوته لحوار وطني

دعا القائد العام للقوات المسلحة المصرية ووزير الدفاع إلى "حوار وطني" يعقد غداً الأربعاء لحل أزمة سياسية تعصف بالبلاد بسبب قرارات أصدرها الرئيس محمد مرسي رفضتها المعارضة وخلاف على مشروع دستور تزمع الحكومة استفتاء الناخبين عليه.

الجيش المصري يتدخل في الأزمة الدستورية بدعوته لحوار وطني

قال مصدر عسكري إن القائد العام للقوات المسلحة المصرية ووزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول عبد الفتاح السيسي دعا اليوم الثلاثاء إلى "حوار وطني" يعقد يوم غدٍ الأربعاء لحل أزمة سياسية تعصف بالبلاد بسبب قرارات أصدرها الرئيس محمد مرسي رفضتها المعارضة وخلاف على مشروع دستور تزمع الحكومة استفتاء الناخبين عليه يوم السبت.

 

وقال المصدر لرويترز إن السيسي دعا مختلف قطاعات الشعب للاجتماع في حوار وطني في القرية الأولمبية وهي منشأة رياضية تابعة للقوات المسلحة في القاهرة.

 

وقال مصدر آخر إن السيسي والرئيس محمد مرسي سيحضران النقاش في الساعة الرابعة والنصف مساء بالتوقيت المحلي (14:30 بتوقيت غرينتش).

 

وحشد معارضو مرسي ومؤيدوه عشرات الألوف من المتظاهرين في أماكن قريبة من بعضها بعضاً في القاهرة ومدينة الإسكندرية الساحلية ما أثار مخاوف من تكرار اشتباكات وقعت يوم الأربعاء الماضي وخلفت تسعة قتلى ومئات المصابين.

 

وقال رئيس ديوان رئيس الجمهورية محمد رفاعة الطهطاوي اليوم الثلاثاء إن مرسي أقر دعوة وزير الدفاع للتواصل الوطني التي ستكون محاولة لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد.

 

وقال الطهطاوي لقناة الجزيرة التلفزيونية إن دعوة وزير الدفاع للحوار تمت "بإذن الرئيس وبالتشاور معه".

 

وأكد المتحدث باسم القوات المسلحة في صفحته الرسمية على فيسبوك إن مرسي سيحضر الحوار. وأضاف إن السيسي دعا إلى "لقاء للتواصل الإنساني والالتحام الوطني في حب مصر يجمع شركاء الوطن بحضور السيد رئيس الجمهورية".

 

وقاطعت المعارضة ممثلة في جبهة الإنقاذ الوطني حواراً دعا إليه مرسي يوم السبت.

 

وقال العضو القيادي في الجبهة حمدين صباحي إن الجبهة ستجتمع صباح غدٍ لتقرر ما إذا كانت ستشارك في الحوار الذي دعا إليه القائد العام للقوات المسلحة.

 

وقال صباحي إن الجبهة لم تتلق أي دعوة من الجيش لكن إذا حدث ذلك فإن الجبهة ستجتمع يوم الأربعاء الساعة 11 صباحاً بالتوقيت المحلي لتحدد موقفها من الدعوة.

 

وتضم الجبهة المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي والأمين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى.

 

وأشاد صباحي بالقوات المسلحة وجهودها لكنه قال إنه إن لم يكن هناك جدول أعمال واضح للنقاش فإن الجبهة تخشى أن تكون الدعوة مجرد حملة علاقات عامة.

 

وأضاف أن الجبهة لا ترى ما يدعو إلى تلبية الدعوة إذا كان هذا شأنها.

 

ويقول المعارضون إن مشروع الدستور الذي وضعته جمعية تأسيسية غلب عليها الإسلاميون بقيادة جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي وانسحب منها ليبراليون ويساريون ومسيحيون لا يمثل التنوع المصري.

 

وقالت جماعة الإخوان إنها ستشارك في الحوار الوطني الذي دعي له يوم الأربعاء.

 

وقال المتحدث باسم الجماعة محمود غزلان "الدعوة صريحة من الجيش بإذن من الرئيس. لو دعي أي واحد اعتقد أنه مش (ليس) من اللائق أنه يتخلى".