لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 11 Dec 2012 04:38 AM

حجم الخط

- Aa +

الأخوان المسلمين يعدون لمليونية دعم لمرسي

قال محمد شعبان، مساعد الأمين العام للجماعة، إن مليونية اليوم تأتي تأييدا لقرارات الرئيس والاستفتاء علي مسودة الدستور معا، مؤكدا أن المظاهرات ستكون سلمية ولا توجد نية لرفع السلاح لكونهم لا يدعون إلي أي توتر في الشارع

 الأخوان المسلمين يعدون لمليونية دعم لمرسي
احتجاجات في القاهرة- أرشيفية -رويترز

 
قال محمد شعبان، مساعد الأمين العام للجماعة، إن مليونية اليوم تأتي تأييدا لقرارات الرئيس والاستفتاء علي مسودة الدستور معا، مؤكدا أن المظاهرات ستكون سلمية ولا توجد نية لرفع السلاح لكونهم لا يدعون إلي أي توتر في الشارع بحسب صحيفة الأهرام.

وأكد أن الحرس الجمهوري هو المنوط به حماية القصر الرئاسي، وقال: لكل حادث حديث، ردا علي سؤال: كيف ستتصرفون عند محاولة اقتحام القصر من قبل قوي المعارضة في مليونية اليوم، وأكد أن مؤيدي الإخوان مستمرون في الوجود والتظاهر في ميداني رابعة العدوية والمحكمة حتي يوم الخميس المقبل.
من جانبه، أكد أيضا طارق الزمر، المتحدث باسم الجماعة الإسلامية مشاركتهم في المليونيتين، كما أكد سلمية التظاهر، داعيا جميع المصريين للمشاركة فيها للوقوف مع الشرعية، وأهاب بجميع المصريين الموافقة علي الدستور لإنهاء الفترة الانتقالية التي طال أمدها وتعمقت معاناة الشعب من اثارها.
وصرح المهندس جلال مرة، أمين عام حزب النور، بأن الحزب والدعوة السلفية قررا عدم المشاركة المبدئية بمليونية نعم للشرعية، نظرا لانشغال قيادات وكوادر الحزب في جميع المحافظات بحملة نعم للدستور، حيث بدأ الحزب في تكثيف حملاته للتعريف بالدستور الجديد.

 

وصرح الدكتور محمد إبراهيم منصور، عضو الهيئة العليا بحزب النور، بأن قيادات الدعوة السلفية وحزب النور يقومون بجولات مكوكية بجميع المحافظات من خلال مشاركتهم في المؤتمرات الجماهيرية في جميع المحافظات والجامعات المصرية ومراكز الشباب وقصور الثقافة والميادين العامة.
كما ذكر الدكتور فريد إسماعيل، عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، أنه سينظم مليونية أخري يوم الجمعة المقبل، لدعم الشرعية وتأييد قرارات الرئيس الدكتور محمد مرسي، موضحا أن المظاهرات التي ينظمها المؤيدون والمعارضون للرئيس لن تؤثر علي عملية الاستفتاء علي الدستور.وأضاف أن مؤسسة الرئاسة استجابت لكل مطالب المعارضة، وعلي الجميع تغليب مصلحة الوطن علي المصالح الشخصية.

 

 

بينما قال الدكتور جمال حشمت، عضو الهيئة العليا للحزب، إن الإعلان الدستوري الجديد كشف ورقة التوت الأخيرة عن عورة هؤلاء المعارضين، واتضح جليا لشعب مصر من الذي يريد الفوضي والدعوة إلي العنف، ومن يريد الاستقرار والبناء والتنمية.وأوضح حشمت أن خطة المعارضين معروفة، وهي الوقوف ضد أي حوار أو توافق نظرا لما يحملونه من أجندة فوضي، عن طريق الدعوة إلي العنف وإراقة دماء المصريين.
ومن الجانب المعارض، أكدت مصادر داخل جبهة الإنقاذ الوطني أن قوي الجبهة حسمت موقفها برفض عملية الاستفتاء برمتها، وأنها لن تشارك فيها سواء بالمقاطعة أو بالمشاركة عبر التصويت بـ لا، وأشارت هذه المصادر إلي أن الجبهة بالتعاون مع القوي الثورية سوف تطلق خمس مسيرات رئيسية ضمن فعاليات مليونية ضد الغلاء والاستفتاء، حيث أكدت القوي الثورية ـ في مؤتمرها الصحفي مساء أمس ـ تمسكها بشعار المليونية، برغم قرار الرئيس محمد مرسي تجميد قانون الضرائب الجديد صباح أمس، معتبرة أنه قرار مؤقت سوف يتم تمريره بعد نتائج الاستفتاء.
وسوف تنطلق المسيرة الأولي من ميدان ابن سندر بمصر الجديدة وتطوف ألف مسكن وميدان الحجاز وشارع المترو إلي الاتحادية، والثانية تنطلق من تقاطع شارعي الطيران وعباس العقاد وتتجه أيضا إلي الاتحادية، والثالثة تنطلق من مسجد كشك في حدائق القبة وتتجه إلي ميدان سراي القبة وميدان روكسي إلي الاتحادية، والرابعة ستنطلق من مسجد النور بالعباسية إلي شارع الخليفة المأمون إلي الاتحادية، والأخيرة تنطلق من ميدان المطرية.