لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 3 Aug 2012 04:27 PM

حجم الخط

- Aa +

بغداد تدين زيارة اوغلو لكركوك وتعتبره تدخلا سافرا

أدان العراق بشدة أمس، الزيارة التي قام بها وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو،

بغداد تدين زيارة اوغلو لكركوك وتعتبره تدخلا سافرا

أدان العراق بشدة أمس، الزيارة التي قام بها وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، إلى كركوك ومدينة أربيل في إقليم كردستان العراق، معتبراً الزيارة «تدخلاً سافراً» في الشأن الداخلي العراقي.

وقالت وزارة الخارجية العراقية في بيان إن «هذه الزيارة نعتبرها نوعاً من الانتهاك الذي لا يليق بتصرف وزير خارجية دولة جارة ومهمة مثل تركيا، وهو يشكل فضلاً عن ذلك تدخلاً سافراً في الشأن الداخلي العراقي، وعلى تركيا تحمّل نتائج هذا العمل أمام الشعب العراقي وما يمكن أن يفرزه من آثار سلبية على العلاقات بين البلدين وعلى عموم الشعب العراقي وأهالي كركوك خصوصاً». وأضاف البيان أنه «ليس من مصلحة تركيا أو أي جهة أخرى الاستهانة بالسيادة الوطنية العراقية وانتهاك قواعد التعامل الدولي وعدم الالتزام بأبسط الضوابط في علاقات الدول والمسؤولين».

وفي خطوة مفاجئة ونادرة لمسؤول تركي، زار داود اوغلو كركوك أمس، قادماً من أربيل حيث التقى الاربعاء رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني. واجتمع أوغلو في المدينة الغنية بالنفط والتي يعيش فيها حوالى 900 الف نسمة يمثلون معظم أطياف المجتمع العراقي، بالمسؤولين المحليين فيها. وصرح أوغلو خلال الزيارة التي استمرت بضع ساعات: «كنت منذ مدة طويلة أنوي زيارة كركوك لكنني اخترت شهر رمضان لأنه شهر مبارك». وتابع «نحن نرى أن كركوك غنية بثرواتها وتنوعها ولذا فإنها ستكون من المدن الرائدة في الشرق الاوسط، ونحن كأتراك مستعدون لخدمة كركوك والعراق فصداقتنا ابدية ودائمة».