لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 26 Aug 2012 02:24 PM

حجم الخط

- Aa +

إيران تفتتح قمة دول عدم الانحياز رغم العقوبات

رحبت إيران بوفود 120 دولة نامية يوم الأحد تشارك في قمة تقول إنها تثبت أن واشنطن فشلت في عزلها عن بقية أنحاء العالم.

إيران تفتتح قمة دول عدم الانحياز رغم العقوبات
علي أكبر صالحي وزير الخارجية الإيراني

رويترز- رحبت إيران بوفود 120 دولة نامية يوم الأحد تشارك في قمة تقول إنها تثبت أن واشنطن فشلت في عزلها عن بقية أنحاء العالم.

 

 

وقال علي أكبر صالحي وزير الخارجية الإيراني في افتتاح اجتماع حركة عدم الانحياز في طهران إنه يأمل أن يكون هناك تضامن ضد العقوبات التي فرضها الغرب لمعاقبة إيران بسبب أنشطتها النووية.

 

وأضاف في الجلسة الاقتتاحية للقمة "يجب أن تعارض حركة عدم الانحياز بجدية... العقوبات الاقتصادية أحادية الجانب التي فرضتها دول معينة على دول عدم الانحياز."

 

وصرح رامين مهمان باراست المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن 80 دولة تشارك في القمة على مستوى وزير أو أعلى وسترسل 50 دولة رؤساء حكوماتها.

 

وستعطي مشاركة لاعبين كبار بينهم بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة والرئيس المصري محمد مرسي ثقلاً دبلوماسيا للقمة. وسيصبح مرسي أول رئيس مصري يزور إيران منذ الثورة الإٍسلامية عام 1979 .

 

وقال مهمان باراست للصحفيين "وجود الرئيس المصري في طهران سيساعد على تطوير العلاقات بين طهران والقاهرة."

 

يذكر أن دبلوماسيون غربيون سعوا إلى التقليل من أهمية القمة وبدء رئاسة إيران للحركة والتي تستمر لثلاثة أعوام.

 

وتجلى وجود انقسامات بين الدول الإسلامية بالشرق الأوسط أيضاً عندما نفت طهران تقارير اعلامية بأنها وجهت الدعوة إلى إسماعيل هنية القيادي بحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة لحضور القمة.

 

ونقلت وكالة مهر للأنباء عن مهمان باراست قوله "من فلسطين وجهت طهران الدعوة فقط لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للحضور إلى طهران والمشاركة في هذه القمة ولم توجه دعوة رسمية لأي شخص آخر