لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 22 Aug 2012 03:22 PM

حجم الخط

- Aa +

66% من موظفي الكويت: رواتبنا لم تواكب ارتفاع تكاليف المعيشة

أظهر استطلاع أن 66 بالمئة من موظفي الكويت أفادوا بأن رواتبهم لم تواكب ارتفاع تكاليف المعيشة.

66% من موظفي الكويت: رواتبنا لم تواكب ارتفاع تكاليف المعيشة

قالت صحيفة "القبس" الكويتية اليوم الأربعاء إن دراسة جديدة أظهرت بأن 66 في المئة من موظفي الكويت قالوا إن رواتبهم لم تواكب ارتفاع تكاليف المعيشة في رابع أكبر مصدر للخام في العالم.

 

وأظهرت الدراسة التي أجراها موقع "بيت.كوم" المختص بالتوظيف في الشرق الأوسط بالتعاون مع مؤسسة Yougov للأبحاث والاستشارات حول دراسة لمؤشر ثقة المستهلك في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أن التوقعات بالنسبة للعام المقبل مرتفعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

وقد توقع المشاركون من الكويت مناخاً مالياً واقتصادا أفضل، مع تحسّن في ظروف العمل ووجود المزيد من فرص العمل المتاحة.

 

ويشعر المشاركون من الكويت أن وضعهم المالي الشخصي الراهن قد بقي على حاله (38 بالمئة). أما المشاعر تجاه اقتصاد البلاد، فأغلبها محايدة (38 بالمئة)؛ ووفقاً لنسبة 47 بالمئة، فإن الوقت يعتبر محايداً للشراء. وتماشياً مع ذلك، يقول 67 بالمئة ان ظروف الأعمال محايدة إلى سيئة، و74 بالمئة يقولون إن فرص العمل المتاحة "ليست كثيرة" أو "قليلة جداً".

 

في حين يرى ثلث المشاركين من الكويت 33 بالمئة أن عدد الموظّفين في شركاتهم قد ازداد مقارنةً بالعام الفائت، يصرّح 31 بالمئة أنهم أصبحوا أقل في هذا العام. وتقول الغالبيّة 66 بالمئة أن رواتبهم لم تواكب ارتفاع تكاليف المعيشة.

 

ويعتقد أكثر من النصف 52 بالمئة أن أوضاعهم الماليّة ستتحسّن؛ كما أنه من المتوقَّع أن يتحسن اقتصاد البلاد (44 بالمئة) وظروف الأعمال (44 بالمئة) وظروف التوظيف (32 بالمئة).

 

ويعتبر الرضا الوظيفي في الكويت محايداً إلى منخفض، حيث يعتقد 15 بالمئة فقط أن آفاق التطوّر الوظيفي مرتفعة في وظائفهم الحاليّة، في حين أن 31 بالمئة يقولون إن فرص النمو المهني منخفضة. وتصرّح الغالبيّة (70 بالمئة) أن الرضا عن الأمن الوظيفي في شركتهم محايد إلى منخفض، والنصف تقريباً (45 بالمئة) ليسوا راضين عن تعويضاتهم الحاليّة.

 

ويتوقّع أكثر من 29 بالمئة من المشاركين من الكويت ارتفاعاً في عدد الموظّفين في شركاتهم الحاليّة، وذلك في الأشهر الثلاثة المقبلة، حيث أعرب 36 بالمئة عن شعور "محايد" إزاء احتمال مواكبة متطلبات التوظيف.

 

كما يتوقّع المشاركون تأثيراً محايداً إلى سلبياً لتكاليف المعيشة (وفقاً لنسبة 51 بالمئة)؛ بالإضافة إلى أن 33 بالمئة يعتقدون أن تكاليف السكن سترتفع.

 

ويفكّر 30 بالمئة من المشاركين في الكويت في شراء سيارة في العام المقبل؛ و44 بالمئة منهم سيشترون سيارة جديدة غير مستعملة. وفي الإطار ذاته، يفكّر 26 بالمئة بشراء عقار، حيث سيقوم 67 بالمئة بشراء عقار جديد.

 

وفي الأشهر الستة القادمة، سوف تكون المشتريات الثلاثة الأكثر إقبالاً هي الأثاث (24 بالمئة)، وشاشات تلفزيون "إل سي دي" أو بلازما (23 بالمئة)، وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وغير المحمولة (21 بالمئة).