لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 14 Aug 2012 08:55 AM

حجم الخط

- Aa +

منظمة التعاون الإسلامي تعلق عضوية سوريا وإيران تعترض

سارعت إيران إلى معارضة القرار، وقال وزير خارجيتها علي أكبر صالحي إن "تجميد العضوية لا يعني التحرك باتجاه حل القضية.. بل يعني انك تمحو القضية."

منظمة التعاون الإسلامي تعلق عضوية سوريا وإيران تعترض
علي أكبر صالحي وزير الخارجية الإيراني

وافق وزراء الخارجية المشاركون في مؤتمر منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة، الاثنين، على تعليق عضوية سوريا في هذه المنظمة الدولية، في خطوة رمزية لا تحمل تبعات على الأرض، وفقاً لـ"سي.أن.أن".

 


ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن وزير الخارجية التونسي رفيق عبد السلام قوله إن "هناك اتفاق على دعم الشعب السوري والوقوف إلى جانبه، وقد وافقنا على تجميد عضوية سوريا إلى حين تستعيد البلاد استقرار."

 

وسارعت إيران إلى معارضة القرار، وقال وزير خارجيتها علي أكبر صالحي إن "تجميد العضوية لا يعني التحرك باتجاه حل القضية.. بل يعني انك تمحو القضية."

 

ويتطلب القرار موافقة بأغلبية الثلثين، وسيعرض على قادة الدول في الاجتماع الذي سيعقد اليوم في مكة، وسيحضره الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، ويعقد وزراء الخارجية جلسات تحضيرية قبل قمة منظمة التعاون الإسلامي التي دعا إليها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، في وقت سابق من هذا الشهر.