لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 9 Apr 2012 07:06 AM

حجم الخط

- Aa +

تنصر أبناء بعض السعوديين المتزوجين من أجنبيات.. ووعود بحل نهائي لـ "البدون"

قالت وزارة الداخلية إن بعض أبناء السعوديين تنصّروا بسبب تربيتهم لدى أمهاتهم الأجنبيات في مجتمعات غير مسلمة. 

تنصر أبناء بعض السعوديين المتزوجين من أجنبيات.. ووعود بحل نهائي لـ "البدون"
وعدت الرياض بحل نهائي لمشكلة "البدون" في السعودية.

أفاد تقرير اليوم الإثنين بأن وزارة الداخلية السعودية وعدت بحلاً نهائياً لـ "مشكلة من لا يحملون جنسية (البدون)" في السعودية كما ذكر مسؤولون بأن بعض أبناء السعوديين المتزوجين من غير سعوديات تنصّروا بسبب تربيتهم لدى أمهاتهم الأجنبيات في مجتمعات غير مسلمة.  

 

ووفقاً لصحيفة "الحياة" السعودية، وافقت وزارة الداخلية على 6 آلاف طلب زواج لسعوديين وسعوديات من غير سعوديين في العام، وذلك على مدى الأعوام الثلاثة الماضية.

 

وكشف وكيل الوزارة للحقوق عبدالرحمن المخضوب أن بعض أبناء السعوديين تنصّروا بسبب تربيتهم لدى أمهاتهم الأجنبيات في مجتمعات غير مسلمة.

 

وأشار إلى قرب إطلاق مشروع لتنظيم زيجات المواطنين من أجانب، كما وعد بحل نهائي لمشكلة من لا يحملون جنسية (البدون).

 

وقال المخضوب خلال ملتقى للقضايا الأسرية في المحاكم الشرعية في الرياض أمس "إن عدد الموافقات لزواج السعودي من غير السعوديين بنوعيه بلغ نحو ستة آلاف موافقة في السنة الواحدة خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، شاملة الموافقات التي قبل الزواج، وتصحيح الأوضاع لمن تزوّج من غير إذن"، منبهاً إلى أن والدة السعودي الأجنبية التي انفصلت عن زوجها لها حق الحضانة، وصدر قرار سامٍ ببقائها في المملكة.

 

وأكد عدم وجود مانع من زواج السعودي من غير السعودية من ناحية شرعية، لكن المشكلة في ما يعتري ذلك في بعض الأحيان من عقبات في التربية، كما حصل مع سعوديين تربوا عند أمهاتهم حتى تنصّروا، وهذا مرفوض لدى السعودي، ولكن هناك الكثير من الزيجات الناجحة في بيئة زواج السعودي من غير سعودية.

 

وأوضح أن من أسباب إقبال السعوديين على الزواج من غير السعوديات كثرة السفر إلى الخارج، ومعايير الجمال لدى الجنسيات الأخرى، وعدم قبول المرأة السعودية بالتعدد، وغلاء المهور، وعدم قبول بعض السعوديات ببعض الفئات، مثل كبار السن والمرضى ومن بهم إعاقة.