لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 7 Apr 2012 09:08 AM

حجم الخط

- Aa +

ضغوط صينية للحيلولة دون مهاجمة إيران

الصين: اذا استخدمت القوة ضد ايران فسيقابل هذا بالقطع برد انتقامي ويتسبب في اشتباك عسكري أكبر ويزيد الاضطراب سوءا في المنطقة ويهدد الامن في مضيق هرمز ويوجه ضربة لتعافي الاقتصاد العالمي

ضغوط صينية للحيلولة دون مهاجمة إيران

رويترز- صرح دبلوماسي صيني رفيع ان الهجوم على ايران سيكون له عواقب مروعة ستحيق بالمنطقة ويزعزع الانتعاش الاقتصادي العالمي مطالبًا المجتمع الدولي بعدم الدخول في حرب.

 


 

ودعت الصين التي تربطها روابط قوية مع ايران في مجالي التجارة والطاقة الى التوصل الى حل للنزاع من خلال التفاوض وعارضت دوما اللجوء الى العنف او فرض عقوبات احادية الجانب على ايران.

 

وقال تشين "اذا استخدمت القوة ضد ايران فسيقابل هذا بالقطع برد انتقامي ويتسبب في اشتباك عسكري أكبر ويزيد الاضطراب سوءا في المنطقة ويهدد الامن في مضيق هرمز وممرات استراتيجية أخرى ويرفع اسعار النفط العالمية ويوجه ضربة لتعافي الاقتصاد العالمي."

 

وقال تشين في دردشة على الانترنت تديرها صحيفة الشعب الناطقة باسم الحزب الشيوعي الصيني "قد يكون هناك عشرة الاف سبب للدخول في حرب لكن لا يمكنك معالجة العواقب المروعة لايقاع الناس في الشقاء والمعاناة وانهيار المجتمع والاقتصاد الناجم عن لهيب الحرب."

 

وتمثل التصريحات التي أدلى بها تشين شياو دونغ رئيس قسم شؤون غرب اسيا وشمال افريقيا بوزارة الخارجية الصينية أشد تحذير من جانب بكين من اللجوء الى العنف لحل النزاع.

 

وتنامت تكهنات حول امكانية ان توجه اسرائيل ضربة ما ضد المنشات النووية الايرانية التي تقول اسرائيل انها تهدد وجودها.

 

يذكر أنه خلال زيارة لبكين الشهر الماضي لمح وزير الخارجية الاسرائيلي افيجدور ليبرمان الى ان اسرائيل قد تشن هجوما وقائيا على ايران رغم نداءات الصين المتكررة بجعل الدبلوماسية تأخذ مجراها.