لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 19 Apr 2012 01:42 PM

حجم الخط

- Aa +

ماستركارد تعلن عن هيكل تنظيمي جديد للشركة

يضم الهيكل التنظيمي الجديد للشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ثلاثة أقسام وهي : قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقسم إفريقيا جنوب الصحراء وقسم جنوب أفريقيا . 

ماستركارد تعلن عن هيكل تنظيمي جديد للشركة

أعلنت شركة ماستركارد عن هيكل تنظيمي جديد لأعمالها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، في خطوة تستجيب للتطور الاقتصادي المستمر في هذه المنطقة ونمو سكانها واستقرارها والأعداد الضخمة من المستهلكين الشباب الذين يدخلون سوق العمل في كل عام .

يضم الهيكل التنظيمي الجديد للشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ثلاثة أقسام وهي : قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقسم إفريقيا جنوب الصحراء وقسم جنوب أفريقيا .

وتشمل الأقسام الثلاثة 96 سوقاً ممتدة من أفغانستان إلى جنوب أفريقيا، ومن المغرب إلى باكستان . وسيتيح هذا التغيير لـ ماستركارد التقرب أكثر من عملائها من البنوك والمؤسسات التجارية والمستهلكين في المنطقة.

وقد تم تأسيس فريق جديد لدعم أعمال الشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، تحت إشراف مايكل مايباخ، رئيس ماستركارد العالمية - الشرق الأوسط وأفريقيا .

وقال مايكل مايباخ : "يندرج هيكلنا التنظيمي الجديد والتعيينات الأخيرة في إطار قرارنا الاستراتيجي لاستثمار الخبرات والموارد والمعرفة في هذه المنطقة التي تشهد نمواً اقتصاديا ًقوياً. وسيساعد الهيكل الجديد في توجيه وتنظيم مبادراتنا الاستثمارية في المجالات التي تحفّز النمو المتسارع، بالإضافة إلى تمكين ماستركارد من الاقتراب أكثر من عملائها . "

ووفق الهيكل التنظيمي الجديد، ستشكل أسواق الشرق الأوسط ودول المشرق العربي وشمال أفريقيا الآن مجتمعة "قسم منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا " بقيادة راغو مالهوترا، رئيس القسم.

وسيعمل مالهوترا على دفع عجلة التطور الاستراتيجي للشركة في هذا القسم وتأسيس ائتلافات تجارية وثيقة مع الأطراف الرئيسية المعنية في هذا القطاع . وسيكون مالهوترا أيضا مسؤولا عن تطوير وترويج منتجات وخدمات ماستركارد .

وقال راغو مالهوترا، رئيس قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا : "يعكس هذا التطور مدى التزام ماستركارد بدعم شبكة عملائنا الواسعة عبر أسواق الشرق الأوسط وشمال افريقيا . وستساعدنا هذه الخطوة أيضا في تسخير خبراتنا الدولية ومواردنا الغنية لخدمة هذه الأسواق الناشئة حيث ستعمل فروعنا المحلية على تعزيز تعاوننا وتواصلنا مع جميع عملائنا من البنوك والمؤسسات التجارية وشريحة المستهلكين سعيا لخدمة هذه الأسواق على نحو أفضل والاستثمار في فرص نموها . "