لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 17 Apr 2012 12:56 PM

حجم الخط

- Aa +

وزارة العمل السعودية تطلق قناة إليكترونية للتوظيف.. و"حافز" ينظم عملية العرض

تعتزم وزارة العمل السعودية إطلاق قناة إليكترونية للتوظيف قالت الوزارة إن برنامج "حافز" سينظم عملية العرض.

وزارة العمل السعودية تطلق قناة إليكترونية للتوظيف.. و"حافز" ينظم عملية العرض

أكد وزير العمل السعودي رئيس مجلس إدارة صندوق تنمية الموارد البشرية عادل فقيه أن توجيهات العاهل السعودي وولي عهده ترتكز على إيجاد حلول فورية وشاملة لتوطين الوظائف وتهيئة الفرص المناسبة أمام الشباب السعودي لتحقيق طموحاته.

 

ووفقاً لصحيفة "الرياض" السعودية اليوم الثلاثاء، قال "فقيه" خلال افتتاحه الملتقى الثاني لتوطين الوظائف (لقاءات) والمعرض المصاحب له في جدة إن الوزارة تعمل على توفير أدوات عدة ومختلفة لإيجاد فرص وظيفية للشباب والفتيات العاطلين عن العمل، مؤكداً أن برنامج "نطاقات" يعمل على تحفيز الطلب للمنشآت الواقعة في النطاقين الأحمر والأصفر في محاولة لتحسين ظروفها والانتقال إلى النطاق الأخضر، عن طريق تعيين السعوديين والسعوديات، وهذا يمثل تحقيقاً للطلب في سوق العمل.

 

وذكر أن برنامج "حافز" ينظم عملية العرض، حيث يتم رصد المعلومات وتوثيقها والسير الذاتية المتكاملة عن الباحثين والباحثات عن العمل وترسل إلى المنشآت لتوظيف هذه الطاقات، ومن هذا المنطلق تم إطلاق برنامج طاقات وهو برنامج لتوفير فرص الموائمة بين العرض والطلب، لافتاً إلى أنه سيتم إطلاق قنوات مختلفة لتفعيله.

 

وأعلن "فقيه" عن إطلاق قناة جديدة للتوظيف الإلكتروني، حيث تمكن الباحثين من متابعة العروض المقدمة لهم عن طريق الإنترنت، كما تمكن أصحاب المنشآت من الاطلاع على السير الذاتية لما يزيد عن مليون باحث وباحثة عن العمل.

 

وبحسب صحيفة "الرياض" اليومية، كان "فقيه" قد اطلع خلال فعاليات الملتقى على رحلة الباحث الإرشادية ومركز التقييم، وآلية المقابلات الوظيفية التي تتم في أكثر من 70 موقعاً.

 

وأكد مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية إبراهيم آل معيقل أن مبادرة "لقاءات" مع برنامج "نطاقات" وبرنامج "حافز" تعد إطاراً متكاملاً لجهود وزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية بهدف تقليص نسبة البطالة في المملكة.

 

وقال إن ما يميز أنشطة المرحلة الثانية من مبادرة "لقاءات" بجدة هو الاستفادة من المرحلة الأولى التي نفذت في الرياض نهاية شهر يناير/كانون الثاني الماضي، مشيراً إلى مشاركة 60 منشأة من مختلف الأنشطة الاقتصادية في القطاع الخاص، لتقديم أكثر من 5 آلاف وظيفة للباحثين عن العمل من الجنسين المسجلين في الملتقى الذين بلغ عددهم نحو 9 آلاف متقدم.

 

وأضاف أنه تم استحداث "رحلة الباحث " التي تعد أحد الحلول الإرشادية الجاذبة للشباب الباحثين عن عمل، حيث يقوم الباحث بجولة على مختلف أركان المعرض، تتضمن شرح الخطوات اللازمة للتسجيل الفوري، وعقد نقاشات مع مسؤولي المبادرة والداعمين والمشاركين فيها من القطاع الخاص، لتمنح تصوراً كاملاً عن آلية المبادرة وما تقدمه لدعم الشباب السعودي الجاد في البحث عن وظيفة.

 

وذكر أن الملتقى يهدف إلى إيجاد وظائف للباحثين عن عمل في منشآت القطاع الخاص لسد حاجة الشركات الراغبة في التوطين، حيث يقوم الملتقى على المواءمة بين الباحثين عن العمل وأصحاب المنشآت الراغبين في التوظيف.

 

وتتضمن فعاليات الملتقى 33 ورشة عمل تهدف إلى نشر التوعية في المنشآت من جانب والباحثين عن العمل من جانب آخر لإكسابهم الطرق العلمية للتوظيف حسب المنهج الذي تطرقت له "لقاءات" لرفع معدلات الوعي في سوق العمل ومتطلبات التوطين.