لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 6 Sep 2011 01:13 PM

حجم الخط

- Aa +

البطالة تتصدر البرنامج الانتخابي لأحد مرشحي دبي للمجلس الاتحادي

بشكل عام، تصدّرت المطالب المعيشية البرامج الدعائية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي في الإمارات.

البطالة تتصدر البرنامج الانتخابي لأحد مرشحي دبي للمجلس الاتحادي
المرشح مروان السركال.

أعلن رجل الأعمال الإماراتي مروان السركال المرشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي عن إمارة دبي عن طرح برنامجه الانتخابي الذي يتناول عدد من الأهداف والنقاط التي يسعى إلى تحقيقها وفي مقدمتها مكافحة البطالة.

وقال مروان السركال في لقاء مع عدد من الإماراتيين بمناسبة الإعلان عن برنامجه الانتخابي الذي حمل عنوان "منكم وفيكم بالمشاركة والتشاور معكم"، "لقد دعاني الواجب الوطني نحو ترشيح نفسي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي لأسعى من خلاله إلى تحقيق جملة من الأهداف التي نسعى جميعاً كمواطنين في الدولة إلى تحقيقها، وأن أكون الصوت الصادق والمعبر عن أبناء هذا الوطن العزيز والغالي على قلوبنا".

وأضاف السركال "وإنني من خلال برنامجي الانتخابي قد وضعت أهدافا متنوعة ومتعددة أبرزها القضاء على البطالة بين الشباب والشابات من أبناء الوطن من خلال تفعيل دور القطاع الحكومي والقطاع الخاص في توطين الوظائف ،والاستفادة من الخبرات العلمية والمهنية التي يتمتع بها أبناء الوطن وإيلائهم المزيد من الرعاية والاهتمام الأمر الذي سيفجر طاقاتهم الدفينة داخلهم ويجعلهم عناصر إيجابية في المجتمع وكذلك عناصر منتجة و داعمة للوطن والمواطن.

ويرى السركال ضرورة تطوير البنية التحتية في قطاع التعليم حيث يعتبر هذا القطاع من القطاعات الهامة كونه يمس جميع أفراد المجتمع، موضحاً أن تطوير هذا القطاع يعكس تطور المجتمع ورقيه، حيث من الضروري الاهتمام بالمناهج التعليمية وزيادة عدد المدارس النموذجية، وإقامة بنية تحتية قوية لقطاع التعليم والاستفادة من التجارب التعليمية الناجحة، الأمر الذي سيسهم في الارتفاع بقطاع التعليم في دولة الإمارات.

وشدد السركال على ضرورة تمكين المرأة وتعزيز دورها في المجتمع ، حيث تعتبر المرأة شريكاً أساسياً وهاماً جنباً إلى جنب مع الرجل في بناء الوطن وتأسيس الأسرة والمجتمع، ولا بد من إشراكها في مختلف مجالات الحياة العملية والعلمية للاستفادة من أفكارها ومساهماتها القيمة التي تعزز من رخائنا ورفاهيتنا.

وأكد مروان السركال في حديثه أمام الجمهور على أهمية دعم القطاع الخاص الذي يعتبر شريكاً هاما للقطاع الحكومي وذلك من خلال تقديم التسهيلات اللازمة له ، وخفض الرسوم المفروضة عليه، و زيادة عدد المعارض المحلية المتنوعة التي يمكنه المشاركة بها للاستفادة من خبرات الآخرين، بل والمشاركة في المعارض الإقليمية والعالمية لاستعراض آخر ابتكارات هذا القطاع وعرضها على مختلف الشركات وبحث سبل وفرص الشراكة مع الشكات الإقليمية والعالمية.

ويبلغ عـدد المرشحين لهـذه الانتخابات على مستوى الإمارات السبع 468 مرشحاً ومرشحة، منهم 117 في أبوظبي و124 في دبي، و93 في الشارقة، و60 في رأس الخيمة، و34 في عجمان، و19 في أم القيوين، و21 في الفجيرة.

ويبلغ عدد السيدات المرشحات من إجمالي المترشحين في الإمارات السبع 85 مرشحة، بينهن 22 في أبوظبي، و26 في دبي، و16 في الشارقة، وتسع مرشحات في رأس الخيمة، وخمس في عجمان، وأربع في أم القيوين، وثلاث في الفجيرة.

ويبلغ عدد أعضاء الهيئات الانتخابية على مستوى الدولة 129 ألفاً و274 إماراتياً وإماراتية، 35 بالمئة منهم من الشباب والشابات الذين تقل أعمارهم عن 30 عاماً.