لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 2 Sep 2011 01:43 PM

حجم الخط

- Aa +

مؤتمر "أصدقاء ليبيا" يضع خطة لإعادة إعمارها

ترغب القوى الغربية في تجنب الأخطاء التي ارتكبت في العراق بعد الغزو وتسعى لإصلاح وتوسيع قطاع النفط والمرافق والبنية الأساسية

مؤتمر "أصدقاء ليبيا" يضع خطة لإعادة إعمارها

ذكرت صحيفة " الرؤية الاقتصادية" ، أن زعماء المجلس الوطني الانتقالي الليبي، الذي أطاح الزعيم المخلوع معمر القذافي  اجتمعوا مع زعماء العالم أمس، لوضع خطة لإعادة إعمار البلاد بعد 42 عاماً من اليوم الذي قاد فيه القذافي انقلاباً استولى بعده على السلطة في البلاد.


ويتيح مؤتمر «أصدقاء ليبيا» للمجلس الوطني الانتقالي أول منبر عالمي لمخاطبة المجتمع الدولي بعد أسبوع من سيطرة قواته على العاصمة الليبية وطرد القذافي من مقره، وتركز جدول أعمال الاجتماع الذي استغرق ثلاث ساعات على إعادة البناء السياسي والاقتصادي.

واستقبل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اللذان أثمرت مغامرتهما بقيادة التدخل الغربي في ليبيا هذا الأسبوع بإطاحة القذافي من السلطة، زعماء المجلس الوطني الانتقالي لمباحثات مع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون وزعماء أوروبيين وعرب وأفارقة ورؤساء حلف شمال الأطلسي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وقال ألان جوبيه، وزير الخارجية الفرنسي، إن الأولوية للمساعدة على تلبية الاحتياجات الإنسانية وإعادة خدمات المياه والكهرباء والوقود، لكن فرصاً استثمارية تلوح في الأفق في مرحلة ثانية.

وقال كاميرون قبيل بدء المباحثات «هذا لا يتم إسقاطه من طائرة لحلف شمال الأطلسي، لكنه شيء يحققه الشعب الليبي. إنها ثورته وهو التغيير الذي يريده».

وترغب القوى الغربية في تجنب الأخطاء التي ارتكبت في العراق بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة، لكن المحادثات التي تجرى على الهامش ربما تكشف الصراع المبكر على فرص مجزية في إصلاح وتوسيع قطاع النفط، بالإضافة إلى المرافق العامة والبنية الأساسية.