لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 11 Sep 2011 09:02 PM

حجم الخط

- Aa +

الكوماندوز المصري قام بتهريب الدبلوماسيين الإسرائيليين بملابس عربية

قوات "الكوماندوز" المصرية نقلت طاقم السفارة بسيارات مصفحة لمطار القاهرة بعد أن ارتدوا ملابس عربية وعقال وارتدى بعضهم الكوفية الشهيرة

الكوماندوز المصري قام بتهريب الدبلوماسيين الإسرائيليين بملابس عربية

ذكرت صحيفة الأهرام، أن وسائل الإعلام الإسرائيلية كشفت تفاصيل انقاذ السفير الإسرائيلي لدى القاهرة "يتسحاق ليفانون"وعدد من العاملين في السفارة الاسرائيلية بالقاهرة، وعددهم 80 دبلوماسياً إسرائيلياً قبل وصول المتظاهرين اليهم، واعادتهم إلى تل ابيب برفقة أسرهم على متن طائرة خاصة.

وقالت صحيفة "يديعوت احرونوت" أنه في حين أن طاقم السفارة كان يتواجد في الطوابق الأخيرة من المبنى تمكنت القوات الخاصة المصرية من تحريرهم قبل وصول المتظاهرين إليهم، وتم إنقاذهم بأعجوبة من ثم نقلهم إلى المطار حيث كان في انتظارهم طائرة خاصة تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي لنقلهم إلى إسرائيل.

وأضافت الصحيفة العبرية، أن طائرة إسرائيلية أخرى أقلت حراس السفارة ووصلت إلى إسرائيل عقب وصول السفير، موضحة أنه بقى في السفارة الدبلوماسي الثاني القنصل "يتسحاك شونكسى".

وأضافت إن قوات "الكوماندوز" المصرية نقلت الإسرائيليين عبر سيارات مصفحة إلى مطار القاهرة، بعد أن أمرت بارتداء المحتجزين الإسرائيليين ملابس عربية و أغطية للرأس "عقال "ليبدو وكأنهم من العرب بالإضافة إلى ارتداء بعضهم للكوفية الشهيرة حتى لا يلحظ أحد خروجهم ولا يتم الفتك بهم أمام السفارة من قبل جموع المتظاهرين المتواجدين امام السفارة إذا تم التعرف على هويتهم الحقيقية كإسرائيليين .

وقالت مصادر في السفارة الإسرائيلية: إن المتظاهرين تمكنوا من اقتحام الطوابق العلوية من السفارة، وحصلوا على الأرشيف الرئيسي الخاص بالسفارة، والقوا بعض محتوياته في الهواء وقاموا بأعمال تخريب.