لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 10 Oct 2011 01:13 PM

حجم الخط

- Aa +

قطر تتوقع معدل تضخم أقل من 2% في 2011

أكد المستشار الاقتصادي لأمير قطر الاثنين، أن معدل التضخم في البلاد سيقل عن اثنين بالمائة العام الجاري رغم زيادات مقررة لأجور العاملين في القطاع العام تتجاوز قيمتها ثمانية مليارات دولار.

قطر تتوقع معدل تضخم أقل من 2% في 2011

أكد المستشار الاقتصادي لأمير قطر الاثنين، أن معدل التضخم في البلاد سيقل عن اثنين بالمائة العام الجاري رغم زيادات مقررة لأجور العاملين في القطاع العام تتجاوز قيمتها ثمانية مليارات دولار.

 

وسجلت قطر أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، تضخماً سنوياً في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي بعد أن شهدت فترة طويلة من الانكماش.

 

وقال "إبراهيم إبراهيم" المستشار الاقتصادي لأمير البلاد للصحفيين على هامش مؤتمر في الدوحة: "نأمل أن يقل التضخم عن اثنين بالمائة هذا العام".

 

ووعدت قطر بزيادة أجور ومعاشات التقاعد والمزايا الممنوحة للعاملين في الدولة والجيش بما يزيد عن 30 مليار ريال (8.24 مليار دولار).

 

وتوقع محللون أن يسهم ذلك في رفع متوسط التضخم إلى 2.7 بالمائة في 2011 و3.5 بالمائة في العام المقبل.

 

وقال "إبراهيم": "الزيادات ربما تقود للتضخم لكنها في الوقت ذاته ضرورية.. لم ترتفع أجور القطريين في السنوات القليلة الماضية رغم تراجع القوة الشرائية للريال".

 

وذكر أنه لا يجب التغاضي عن أخذ خطوات ضرورية خشية التضخم، وأوضح أن مبعث القلق الرئيسي هو أن يستغل أشخاص بعينهم لديهم قدرة احتكارية هذا الوضع لرفع الأسعار، مضيفاً أن السلطات تحاول السيطرة على ذلك.

 

وارتفع معدل التضخم في قطر إلى أعلى مستوى في 20 شهراً عند 2.1 بالمائة في أغسطس/آب مع زيادة تكلفة المواصلات.

 

ومن المتوقع أن يرتفع معدل النمو الاقتصادي في قطر، التي ينعم سكانها بأعلى دخل للفرد في العالم الذي يبلغ 88200 دولار، بنسبة 18.9 بالمائة بالأسعار الحقيقية في العام الجاري.

 

وتخطط الحكومة القطرية وهي من أكبر المستثمرين العالميين من خلال صندوق الثروة السيادية، لإنفاق أكثر من 125 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة على مشروعات للبناء والطاقة.