لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 3 Mar 2011 06:27 PM

حجم الخط

- Aa +

مبارك وعائلته "داخل مصر" ويوكلون محامياً للدفاع عنهم

نفت النيابة العامة ما نشرته وسائل الإعلام عن سفر حسني مبارك وعائلته إلى السعودية وقالت إن الأسرة وكلت أمس محامياً للدفاع عنها.

مبارك وعائلته "داخل مصر" ويوكلون محامياً للدفاع عنهم
قالت تقارير أمس الأربعاء إن حسني مبارك يتلقى علاجاً في مستشفى عسكري سعودي.

ذكر تقرير اليوم الخميس أن النيابة العامة المصرية نفت اليوم الخميس ما نشرته بعض وسائل الإعلام عن سفر الرئيس المصري السابق حسني مبارك وأفراد عائلته إلى قاعدة تبوك الجوية السعودية في برنامج علاجي وقالت إن الأنباء التي أشارت إلى تواجدهم خارج البلاد "لا صحة لها".

وقالت تقارير إعلامية أمس الأربعاء إن "مبارك" - وأسرته إلى جانبه - يتلقى علاجاً في مستشفى عسكري في المملكة العربية السعودية.

وكانت ثورة شعبية في مصر بدأت يوم 25 يناير/كانون الثاني الماضي، واستمرت 18 يوماً، أطاحت بمبارك الذي حكم البلاد 30 عاماًَ.

ووفقاً لموقع "سي.إن.إن" الأمريكي، قال المستشار عادل السعيد، النائب العام المساعد والمتحدث الرسمي باسم النيابة العامة، أن المعلومات المنشورة (أمس) الأربعاء "غير صحيحة" ما يشر إلى بقاء "مبارك" وأسرته في مصر.

ولفتت النيابة العامة أيضاً إلى أن "مبارك" وأفراد عائلته "قاموا الأربعاء" بتوقيع توكيلات لأحد المحامين للدفاع عنهم، وفقاً لما نقله التلفزيون المصري الرسمي.

وكان خبر فرار الرئيس المصري وزوجته ونجليه علاء وجمال إلى قاعدة تبوك السعودية قد جاء في العناوين الأولى لصحيفة "الأخبار" المصرية، وهي إحدى الصحف الحكومية، ولم توضح الصحيفة متى غادر "مبارك" مصر ولكنها قالت إنه "يخضع لبرنامج علاجي في تبوك بدأ بعد أيام من إعلان تنحيه عن الحكم" في 11 فبراير/شباط الماضي.

وذكرت الصحيفة، نقلاً عن "مصادر" وصفتها بـ "المطلعة" دون أن تسمها، أن 'الرئيس السابق حسني مبارك متواجد حالياً في مدينة تبوك السعودية وتحديداً داخل القاعدة العسكرية الموجودة بالمدينة حيث يخضع لجلسات علاج من سرطان في القولون والبنكرياس".

وبحسب الصحيفة، فإن أسرة "مبارك" بالكامل متواجدة حالياً معه في مدينة تبوك وأن زوجته سوزان ونجليه مقيمون إقامة كاملة داخل جناح خاص بالقاعدة العسكرية.

وكان السلطات المصرية قد قامت يوم الاثنين الماضي بتجميد أرصدة "مبارك" وعائلته وإصدار قرار بمنع سفره، وأصدر النائب العام، قراراً بالتحفظ على أموال وجميع الممتلكات المنقولة والعقارية والنقدية والأسهم والسندات ومختلف الأوراق المالية في المصارف والشركات وغيرها المملوكة للرئيس السابق وزوجته سوزان صالح ثابت ونجليه علاء وجمال وزوجتيهما وأولادهما القصر.

وجاء القرار في أعقاب تقدم النائب السابق بمجلس الشعب المصري، مصطفى بكري، ببلاغ إلى النائب العام ضد مبارك وعائلته، بتهمة التربح واستغلال النفوذ وتهريب ثرواتهم للخارج.