لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 22 Sep 2010 04:01 AM

حجم الخط

- Aa +

محاكمة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك بتهم اختلاس

دعوى جنائية ربما تؤدي الى سجن الرئيس الفرنسي السابق عشر سنوات

بلومبرغ : صرح محامي الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك بأن الأخير سيمثل أمام الحاكم مطلع العام القادم بتهم اختلاس ومنح وظائف وهمية للمقربين منه عندما كان محافظا لمدينة باريس، بالرغم من تسوية الدعاوى المدنية للقضية ذاتها.

 
 أفاد جون فيل محامي شيراك بتصريح صحفي عبر الهاتف قال فيه: " سيمثل شيراك في المحكمة في شهر يناير أو فبراير على الأغلب"، وسيحدد أحد القضاة موعد المحاكمة في 1 أكتوبر القادم.
وينكر شيراك ارتكابه بأي إساءة رغم اتهامات بمنحه 21 من عقود العمل في مجلس المدينة لقاء أعمال أنجزت لصالح حزبه عندما كان محافظا لباريس.

وأشار المحامي إلى أن التسوية المالية التي دفعها شيراك ليست إقرارا بالذنب، وهي لتسوية الجانب المدني دون الحق الجزائي العام، وكان الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك قد دفع تعويضا قدره 550 ألف يورو لبلدية العاصمة الفرنسية باريس بهدف ابطال دعوى مدنية ضده.

ووفقا لبي بي سي، ينفي شيراك ارتكابه أي مخالفات، بينما يواجه في الوقت نفسه دعوى جنائية ربما تؤدي الى سجنه عشر سنوات وتغريمه بمبلغ قد يبلغ 150 ألف يورو، في حال عرضت امام القضاء الفرنسي بحلول نهاية عام 2010 او بداية العام المقبل.