لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 19 Sep 2010 03:28 AM

حجم الخط

- Aa +

أول سفير للإمارات غير مقيم في دولة فلسطين يقدم أوراق اعتماده للرئيس عباس

قدم سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة الأردنية الهاشمية أوراق اعتماده إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس 

أول سفير للإمارات غير مقيم في دولة فلسطين يقدم أوراق اعتماده  للرئيس عباس

قدم الدكتور عبدالله ناصر سلطان العامري سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة الأردنية الهاشمية أوراق اعتماده إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس كسفير غير مقيم لدى دولة فلسطين.
 
 وحضر مراسم تقبل أوراق الاعتماد الملحق الدبلوماسي في سفارة دولة الامارات العربية المتحدة في عمّان عبدالله هويدن الكتبي ونائب الملحق العسكري مقدم ركن أحمد سيف الكعبي ومستشار الرئيس الفلسطيني مصطفى أبوالرب والسفير عطا الله خيري سفير فلسطين لدى المملكة الأردنية الهاشمية.
 
وبعد الانتهاء من مراسم تقديم أوراق الاعتماد جرى بين الجانبين اجتماعاً نقل خلاله السفير الدكتور عبدالله ناصر سلطان العامري للرئيس الفلسطيني محمود عباس تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.
 
وعبّر السفير عن سعادته البالغة لتعينه سفيراً لبلاده لدى فلسطين، معرباً حرصه على تدعيم الوشائج الاخوية والعلاقات المتينة وانه لن يدخر جهداً في زيادة التعاون بما يعود بالفائدة ويحقق مصلحة الشعبين الشقيقين في شتى الصعد، كذلك تعزيز دور الإمارات في تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة المتضمن نيل الشعب الفلسطيني الشقيق حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وفقاً للقرارات والمرجعيات العربية والدولية.
 
وقد حمّل الرئيس أبومازن السفير الدكتور عبدالله ناصر سلطان العامري تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة .
 
وأعرب عن تقديره لكافة مواقف دولة الإمارات العربية المتحدة المشرفة تجاه القضية الفلسطينية، متمنياً للسفير التوفيق في مهام عمله.
 
وأكد السفير عبدالله ناصر سلطان العامري أن العلاقات بين الإمارات والإخوة في فلسطين وثيقة وقديمة جداً منذ انطلاق الثورة الفلسطينية، تتجلى فيها أبهى صور التعاون والتآزر الاخوي بين الشعبين الشقيقين، كما تحظى بعناية فائقة ودعم خاص من قبل أصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات، سواء على الصعيد الثنائي أو من خلال الدفاع عن الثوابت والحقوق الفلسطينية في كافة المحافل الإقليمية والدولية بهدف تمكين الشعب الفلسطيني الشقيق من إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشريف.