لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 1 Sep 2010 07:57 AM

حجم الخط

- Aa +

شبهة اغتيال في مقتل ضابط استخبارات روسي رفيع غاص في مياه اللاذقية

فقد نائب مدير جهاز الاستخبارات العسكرية الروسية الشهر الماضي في مياه المتوسط قرب شواطىء اللاذقية وعثر على جثته في المياه التركية.

شبهة اغتيال في مقتل ضابط استخبارات روسي رفيع غاص في مياه اللاذقية
فقد نائب مدير جهاز الاستخبارات العسكرية الروسية يوم 6 أغسطس في مياه البحر الأبيض المتوسط قرب شواطىء مدينة اللاذقية وعثر على جثته في مياه تركيا.

ذكر تقرير أن جثمان الجنرال الراحل يوري إيفانوف نائب مدير جهاز الاستخبارات العسكرية الروسية الذي فقد يوم 6 أغسطس/آب في مياه البحر الأبيض المتوسط قرب شواطىء مدينة اللاذقية السورية وعثر على جثته في المياه التركية شيع يوم السبت.

ووفقاً لصحيفة "الراي" الكويتية، كان إيفانوف وصل سوريا في زيارة عمل ليتفقد مركز أعمال الصيانة للسفن في ميناء طرطوس، الذي يتم إعداده ليكون قاعدة للقوات البحرية الروسية قبل العام 2011.

وتحدثت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الروسية عن واحد من ثلاثة احتمالات لمصرع الجنرال الروسي، "إما إصابته بأزمة قلبية أثناء الغوص في مياه البحر، أو عطب في تجهيزات الغوص، أو عملية اغتيال".

وقالت الصحيفة إن إيفانوف "لم يشكُ أي مرض في قلبه من قبل، وفي ما يخص تجهيزات الغوص التي استخدمها الفقيد، لم تسلم تركيا روسيا أي معلومات عنها"، مرجحة أن يكون الهدف من الاغتيال الافتراضي للجنرال "منع روسيا من مد نفوذها إلى سوريا"، فيما رفض جهاز الاستخبارات العسكرية الروسية التعليق.

يشار إلى أن إيفانوف كان مديراً سابقاً لجهاز الاستخبارات في شمال القوقاز، وعمل في الشيشان كذلك وله مؤلفات معادية للصهيونية.