حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 7 Aug 2019 06:45 ص

حجم الخط

- Aa +

دبي للسلع المتعددة يمنح رخصة الدفع الإلكتروني لـ «جولي باي» الصينية

أطلقت شركة جولي شيك الصينية للتجارة الإلكترونيةمنصة الدفع الإلكترونية الجديدة "جولي باي" في الإمارات بعد حصولها على ترخيص مزاولة نشاط الدفع الإلكتروني من مركز دبي للسع المتعددة

دبي للسلع المتعددة يمنح رخصة الدفع الإلكتروني لـ «جولي باي» الصينية

أطلقت شركة جولي شيك الصينية للتجارة الإلكترونية رسمياً منصة الدفع الإلكترونية الجديدة "جولي باي" في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعد حصولها على ترخيص مزاولة نشاط الدفع الإلكتروني من مركز دبي للسع المتعددة وذلك لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ومن ناحية أخرى، أكملت شركة جولي شيك، الجولة الاستثمارية c+  بحصولها على استثمار بقيمة 238.5 مليون درهم (65 مليون دولار) عبر  إتفاقية إستثمار مع مجموعة "42 للحوسبة السحابية" في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال أرون لي الرئيس التنفيذي لشركة جولي شيك، إن الشركة تعمل في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط، بمبدأ التعاون الدولي والشراكة المحلية، فشركاؤنا في الإمارات والدول العربية من جهات حكومية وخاصة يعدون أهم داعمينا ومواردنا للتوسع والتطوير المستمر لنموذج أعمالنا الفريد من نوعه عالمياً.

ورحب السيد أرون لي بتوقيع اتفاقية الاستثمار، مؤكداً أن الفترة المقبلة ستشهد مزيد من التوسع والتطور لعمليات الشركة في المنطقة عبر ضخ مزيد من الإستثمار ات المشتركة لتعزيز نموذج عمل الشركة المبتكر والذي يعتمد على أفضل الممارسات والتقنيات المتطورة عالمياً.

وأضاف السيد لي أن جولي شيك تعمل على نقل النظام الإيكلوجي الشامل للصين في التجارة الإلكترونية والمدفوعات الرقمية، إلى منطقة الشرق الأوسط عبر بوابة دولة الإمارات العربية المتحدة التي تعد أسرع الأسواق الإقليمية نمواً في هذا المجال.

وأكد الرئيس التنفيذي أن الشركة تركز عملياتها في منطقة الشرق الأوسط من خلال مكاتب رئيسية في الإمارات، والسعودية، والكويت، والبحرين، والأردن، وتتخذ منها منصات انطلاق لتوسيع عملياتها لمواكبة تنامي حركة التجارة الإلكترونية في المنطقة، التي تعد السوق الأكثر نمواً وتطوراً في العالم.

وأفاد السيد أرون لي:"ساعدتنا معرفتنا وخبرتنا الكبيرة في أسواق المنطقة، في تحقيق رؤيتنا الإستراتيجية لإنشاء منظومة إلكترونية متكاملة لتوفير كافة الخدمات الحياتية والمنتجات بأمن وأسرع وأفضل جودة وسعر للمستخدمين في المنطقة".

وأوضح:"حصولنا على هذا الترخيص في دولة الإمارات،  هو بفضل البيئة القانوينة واللوجستية والتقنية المتطورة التي تحظى بها الدولة، وبإعتبارها منصة انطلاق لعمليات الشركة في المنطقة التي تعد من أسرع المناطق نمواً عالمياً في التجارة الإلكترونية والرقمية". 

المصدر: موقع مينا هيرالد