لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 2 نوفمبر 2018 04:30 م

حجم الخط

- Aa +

مستحاثات تؤكد أن الجزيرة العربية كانت منطقة «سافانا» خضراء

تدعم الاكتشافات الجديدة في موقع "تي الغادة" في المملكة العربية السعودية فكرة أن شبه الجزيرة العربية كانت منطقة ذات مناخ معتدل

مستحاثات تؤكد أن الجزيرة العربية كانت منطقة «سافانا» خضراء

أكد عالم الآثار باتريك روبرتس على أن الأدوات الحجرية التي عثر عليها بين مستحاثات الظباء والأفيال والحيوانات الأخرى في موقع "تي الغادة" في المملكة العربية السعودية تعود إلى ما قبل 300 ألف عام إلى 500 ألف عام، وكان هذا الموقع في ذلك الوقت، منطقة مخضّرة ونباتية وتهطل في الأمطار بشكل منتظم.

وتدعم الاكتشافات الجديدة فكرة أن شبه الجزيرة العربية كانت منطقة ذات مناخ معتدل، كما يقول روبرتس وفريقه، من معهد ماكس بلانك لعلوم التاريخ البشري في ألمانيا.

وكان الإنسان العاقل نشأ في أفريقيا منذ حوالي 300 ألف عام، وقدر العلماء أن الهجرة البشرية من أفريقيا بدأت منذ حوالي 60 ألف عام، لكن الاكتشافات الحديثة في شبه الجزيرة العربية، أشارت إلى أن هذه الهجرات بدأت قبل ذلك بكثير، وفقا لموقع يورو نيوز.

ويرى الباحثون أن المستحاثات التي عُثر عليها في منطقة "تي الغادة" تشير إلى أن الصيد حدث هناك، كما تؤكد تحليلات المواد الكيميائية المرتبطة بالنظام الغذائي على أسنان المستحاثات إلى وجود بيئة قديمة مشابهة للسافانا المعشبة شرقي أفريقيا في العصر الحديث.

وأظهرت الدراسات المتعلقة وجود طبقة عشبية متراكمة على أسنان الحيوانات المتحجرة، كما أشارت الدراسات إلى أن الحيوانات في تلك المنطقة كانت تشرب الماء بانتظام من الأحواض أو من مصادر أخرى تغذيها الأمطار.