لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 8 يناير 2020 09:00 م

حجم الخط

- Aa +

63 كنديا قتلوا في تحطم طائرة في إيران وكندا تطالب بتحقيق دقيق

صرح رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، اليوم الأربعاء، بأن الحكومة ستخاطب شركاء دوليين لضمان التحقيق بتعمق في تحطم طائرة ركاب أوكرانية في إيران، مما أسفر عن مقتل 176 شخصا منهم 63 كنديا.

63 كنديا قتلوا في تحطم طائرة في إيران وكندا تطالب بتحقيق دقيق

آ ف ب- قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، اليوم الأربعاء، إن 63 كنديا قتلوا في تحطم طائرة "البوينج" الآوكرانية في إيران.

ودعا ترودو إلى تعاون دولي لضمان إجراء "تحقيق معمق" في الحادثة.
وقال ترودو، في بيان "هذا الصباح، أنضم إلى الكنديين في كل أنحاء البلاد في صدمتهم وحزنهم لمقتل 176 شخصا بينهم 63 كنديا" في الحادث.
وأكد أن "حكومتنا ستواصل العمل من كثب مع شركائها الدوليين لضمان إجراء تحقيق معمق في حادث التحطم بحيث يجد الكنديون إجابات عن تساؤلاتهم".
وتحطمت الطائرة الأوكرانية، في وقت سابق اليوم الأربعاء، بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار في طهران مما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصا.
وتناثر الحطام وأجزاء المحرك المحترقة من الطائرة في أحد الحقول جنوب غربي العاصمة الإيرانية.
وقالت شركة الخطوط الدولية الأوكرانية، المالكة للطائرة، إنها خضعت لصيانة قبل يومين فقط.
وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، عقب اجتماعه مع مسؤولين حكوميين، إن أوكرانيا سترسل فريق خبراء إلى إيران في وقت لاحق اليوم لبدء التحقيق في ظروف حادث تحطم الطائرة.
وأضاف، في بيان على موقع فيسبوك، "أولويتنا هي إثبات الحقيقة وتحديد المسؤولين عن هذه الكارثة المروعة".
وقال وزير الخارجية الأوكراني فاديم بريستايكو إن من بين الضحايا 63 كنديا و11 أوكرانيا وعشرة سويديين وثلاثة بريطانيين.
 

وتحطمت طائرة الركاب الأوكرانية في إيران، وأدت إلى مصرع 176 شخصا، وأعلنت طهران أن الحادث ناتج عن عطل فني، الأمر الذي دفع أوكرانيا إلى رفض التسرع من جانب طهران في الاستنتاجات حول أسباب حادث تحطم طائرتها.