لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 17 ديسمبر 2019 11:00 ص

حجم الخط

- Aa +

لبنان يتحول لساحة مفتوحة للاستفزاز والتلاعب السياسي

(رويترز) - قال شهود ومحطات تلفزيونية إن قوات الجيش اللبناني أطلقت يوم الثلاثاء الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات من أنصار جماعة حزب الله وحركة أمل الغاضبين بعدما حاولوا اقتحام ميدان رئيسي في وسط بيروت بعد نشر تسجيل مصور يُسيء إلى شخصيات دينية .

لبنان يتحول لساحة مفتوحة للاستفزاز والتلاعب السياسي

وتدفق مئات الشبان بدراجات نارية ملوحين براياتهم الحزبية والدينية قرب منطقة الاحتجاج الرئيسية في وسط بيروت وقال الشهود إنهم ألقوا حجارة ومفرقعات على قوات الأمن بالمكان.

وتردد أن تسجيل الفيديو الذي ألهب المشاعر في بلد يعاني انقسامات طائفية عميقة نشره لبناني من مدينة طرابلس الشمالية يقيم بالخارج.

يأتي ذلك بعد أن تأجل أمس الاثنين تكليف رئيس وزراء جديد للبنان مع ظهور تعقيدات أخرى في مساعي الاتفاق على حكومة تشتد الحاجة إليها لإخراج البلاد من أزمة اقتصادية كبرى.

وكانت رويترز قد نقلت عن يان كوبيش المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان إن أعمال العنف التي وقعت في مطلع الأسبوع ”تظهر أن تأجيل الحل السياسي للأزمة الحالية يوجد تربة خصبة للاستفزاز والتلاعب السياسي“.

وأضاف أن تلك الأحداث يجب أن تخضع للتحقيق لمنع الانزلاق صوب ”سلوك عنيف ومواجهات بين جميع الأطراف“.