قدوم حاملات الطائرات الأمريكية إلى قبالة السواحل السورية

رسائل أمريكية بحاملتي طائرات دخلت البحر الأبيض المتوسط بالتزامن مع مناورات روسية على الساحل السوري
قدوم حاملات الطائرات الأمريكية إلى قبالة السواحل السورية
الجمعة, 26 أبريل , 2019

من على متن إحدى اثنتان من حاملات الطائرات الأمريكية التي دخلت إلى البحر الأبيض المتوسط، أول أمس الأربعاء قال سفير الولايات المتحدة لدى موسكو، جون هانتسمان، إن كل حاملة طائرات أمريكية في مياه المتوسط تعادل 100 ألف طن من الدبلوماسية العالمية بحسب تعبيره، علما أنها المرة الأولى التي تدخل حاملات الطائرات الأمريكية إلى البحر الأبيض منذ عام 2016. 

 حاملتي الطائرات وهما من فئة ثاني أكبر السفن الحربية الأمريكية،  تتصدرهما حاملة الطائرات الأمريكية "جون سي ستينيس" والتي تعمل بالطاقة النووية وحاملة الطائرات إبراهام لينكولن وعلى متنهما أكثر من 130 طائرة وترافقهما 10 سفن، و9 آلاف عنصر من مشاة البحرية

راندى بيك ضابط قيادة حاملة الطائرات "جون سي ستينيس" قال في تصريح نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط أن المهمة الأساسية لحاملة الطائرات هى تلقي تعليمات قيادة الأسطول للحفاظ على أمن وحرية الملاحة في المياه الدولية. و أوضح  أن حاملة الطائرات جون سي ستينيس التي يبلغ طولها نحو 1100 قدم وعرضها نحو 300 قدم وارتفاعها 244 قدم بما يعادل مبنى مكونا من 24 طابقا، تتمركز على متنها أسراب للطائرات تضم نحو سبعين طائرة من بينها عدد كبير من طائرات "F18" وطائرات متنوعة مثل "‏C-2A Greyhound"

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة