ارتفاع كبير لجرائم الطعن التي يرتكبها الصغار في بريطانيا

أرقام صادمة نشرتها تقارير صحفية عن ارتفاع حاد في جرائم الطعن في بريطانيا
ارتفاع كبير لجرائم الطعن التي يرتكبها الصغار في بريطانيا
الإثنين, 04 مارس , 2019

وزادة نسبة الطعن التي يرتكبها صغار في بريطانيا بمعدل 77%، فيما تشهد بريطانيا ارتفاعا مرعبا في عدد جرائم الطعن والقتل التي وقعت في أول شهرين من العام 2019 وكان أغلب المعتدين والضحايا من الأطفال والشباب، ويجهد الأطباء لعلاج ما معدله 3 ضحايا طعن من الشباب يوميا.

(صورة نشرتها بي بي سي للضحية يوسف غالب مكي الذي قتل طعنا يوم السبت الماضي)

وارتفعت معدلات جرائم الطعن بالسكاكين في العاصمة لندن قرابة 50%،  فيما هيمنت عمليات الطعن في جرائم القتل أو السرقة، لمستويات لم تشهدها بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية.

ونقلت الصحف البريطانية تقاريرا عن زيادة هائلة في عمليات الطعن القاتلة بعد حوادث عديدة كان معظم ضحاياها من صغار السن  وكذلك كان حال معظم مرتكبيها، بعد أن شهد العام الماضي إدخال أكثر من ألف شاب وشابة إلى المستشفيات للعلاج من جراح عمليات طعن بالسكاكين. بحسب إحصائيات الخدمة الصحية الوطنية. 

وفيما شهدت العاصمة لندن في الشهر الأول من عام 2019، قتل ثمانية أشخاص طعنا بسكين، و قتل 138 عام 2018 طعنا في المدينة ذاتها.
تظهر بيانات مكتب الإحصاءات الوطني إنه في خلال عام بين يونيو 2017 ويونيو 2018، وقع حوالي 40 ألف جريمة طعن بسكين أو آلة حادة. وهذا أعلى معدل خلال السنوات الثماني الأخيرة.

وتضاعف عدد الضحايا الذين تقل أعمارهم عن 16 سنة خلال السنوات الخمسة الماضية، كذلك كانت زيادة جرائم السطو المسلح التي يرتكبها الشباب المراهقين. 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة