حجم الخط

- Aa +

السبت 24 Aug 2019 03:00 م

حجم الخط

- Aa +

وول ستريت تهوي 623 نقطة مع رفع ترامب الرسوم الجمركية على واردات من الصين

(رويترز) - قال الرئيس دونالد ترامب يوم الجمعة إن الولايات المتحدة ستُخضع واردات صينية لرسوم جمركية إضافية بنسبة خمسة في المئة ردا على ما سماه تحرك للصين بدوافع سياسية لفرض رسوم على صادرات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار.

وول ستريت تهوي 623 نقطة مع رفع ترامب الرسوم الجمركية على واردات من الصين

 هوت الأسهم الأمريكية يوم الجمعة بعد تصعيد جديد في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مع مطالبة الرئيس دونالد ترامب الشركات الأمريكية بالسعي إلى بدائل لعملياتها في الصين بعد أن أعلنت بكين عن رسوم جمركية انتقامية على منتجات أمريكية.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 623.34 نقطة، أو 2.37 بالمئة، إلى 25628.90 نقطة بينما هبط المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 75.84 نقطة، أو 2.59 بالمئة، ليغلق عند 2847.11 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 239.62 نقطة، أو 3.0 بالمئة، إلى 7751.77 نقطة.

وتنهي المؤشرات الثلاثة جميعها الأسبوع على خسائر مع هبوط ناسداك 1.83 بالمئة وستاندرد آند بورز 1.44 بالمئة وداو جونز 0.99 بالمئة.

وواصلت المؤشرات الثلاثة الهبوط لرابع أسبوع على التوالي، وهى أطول سلسلة خسائر أسبوعية لكل منها منذ مايو أيار.

يأتي ذلك بعد أن قال الرئيس دونالد ترامب يوم الجمعة إن الولايات المتحدة ستُخضع واردات صينية لرسوم جمركية إضافية بنسبة خمسة في المئة ردا على ما سماه تحرك للصين بدوافع سياسية لفرض رسوم على صادرات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار.

وكتب ترامب على تويتر ”من المحزن أن الإدارات السابقة سمحت للصين بأن تتملص حتى الآن من تجارة عادلة ومتوازنة وهو ما أصبح عبئا كبيرا على دافع الضرائب الأمريكي... كرئيس للبلاد فإنني لم يعد يمكنني أن اسمح لهذا بأن يحدث“.

وقال إن الولايات المتحدة ستزيد الرسوم الجمركية على واردات صينية بقيمة 250 مليار دولار إلى 30 بالمئة من المعدل الحالي البالغ 25 بالمئة بدءا من أول أكتوبر تشرين الأول.

وفي الوقت نفسه أعلن ترامب رفع الرسوم الجمركية على بقية البضائع الصينية البالغ قيمتها 300 مليار دولار من 10 بالمئة إلى 15 بالمئة.

وستبدأ الولايات المتحدة فرض تلك الرسوم على بعض المنتجات بدءا من أول سبتمبر أيلول، لكن الرسوم على حوالي نصف تلك البضائع تأجلت إلى الخامس عشر من ديسمبر كانون الأول.

 من جانب آخر، لم يتأخر ترامب في حماية الشركات الأمريكية ضد الضريبة التي تنوي فرنسا فرضها ضد شركات عملاقة، و أكد ترامب يوم الجمعة انتقاده لاقتراح فرنسي بفرض ضريبة تستهدف شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبيرة وهدد من جديد بالرد بفرض ضريبة على النبيذ الفرنسي بحسب رويترز.

وقال للصحفيين في البيت الأبيض قبل توجهه لحضور قمة مجموعة السبع بفرنسا إنه ليس ”معجبا كبيرا“ بشركات التكنولوجيا ولكن“ تلك شركات أمريكية كبيرة وبصراحة لا أريد أن تقوم فرنسا بفرض ضريبة على شركاتنا.

”وإذا فعلوا ذلك.. سأفرض ضريبة على نبيذهم بشكل لم يروه مطلقا من قبل“.