حجم الخط

- Aa +

Tue 7 Jan 2014 12:21 PM

حجم الخط

- Aa +

وجهات: مهرجان صندانس أهم حدث للسينما الأمريكية المستقلة

تشهد مدينة بارك سيتي في ولاية يوتا الأمريكية مهرجان صندانس في الفترة من يوم 16 يناير إلى 26 من نفس الشهر. ويشتهر مهرجان صندانس بأنه مهرجان السينما المستقلة الأشهر في الولايات المتحدة ومن القلائل الذين لا تتحكم فيهم شركات الإنتاج التجارية العملاقة بالكامل مما يعطيه طابع ثقافي خاص.

وجهات: مهرجان صندانس أهم حدث للسينما الأمريكية المستقلة

تشهد مدينة بارك سيتي في ولاية يوتا الأمريكية مهرجان صندانس في الفترة من يوم 16 يناير إلى 26 من نفس الشهر. ويشتهر مهرجان صندانس بأنه مهرجان السينما المستقلة الأشهر في الولايات المتحدة ومن القلائل الذين لا تتحكم فيهم شركات الإنتاج التجارية العملاقة بالكامل مما يعطيه طابع ثقافي خاص.

كما أنه مخصص للسينما الأمريكية دون غيرها. يحتفل صندانس هذا العام بدورته الثلاثين منذ تأسيسه عام 1978 . ويدين المهرجان بالكثير لعاشقي السينما في البلاد والذين يعملون على الحفاظ عليه لطابعه المتميز. أبرزهم الممثل روبرت ريدفورد القاطن بالولاية الذي تبناه ورأسه وعمل على التسويق له لمدة طويلة حتى ارتبط اسميهما.

وفي عام 1981 تم نقل الفعاليات من مدينة سولت ليك سيتي عاصمة الولاية إلى مدينة بارك سيتي الجبلية وتغيير توقيت المهرجان السنوي من شهر سبتمبر إلى شهر يناير بناءا على اقتراح من المخرج سيدني بولاك. كان الهدف هو إقامة مهرجان شتوي في موقع بارز للتزلج وبالتالي جذب المزيد من السياح وأبرز نجوم هوليوود. ونجحت منتجعات المدينة الثالثة: كانيون ودير فالي وبارك سيتي مونتن، والتي شهدت فعاليات كثيرة من الأولمبياد الشتوية عام 2002 ، في تحقيق تلك الغاية.

المدينة بها العديد من المتاجر والمطاعم والمقاهي الفاخرة وتحيطها الطبيعة من غابات وينابيع ساخنة. لذا تعد بارك سيتي من أغنى مدن الولايات المتحدة من حيث مستوى المعيشة وتم إختيارها أحد أجمل 20 مدينة في الولايات المتحدة عام 2011 . وهي تقع في ولاية يوتا المحافظة غرب وسط الولايات المتحدة. يوتا معروفة بتنوعها البيئي والجغرافي حيث يلتقي فيها جبال الروكي ومنطقة الحوض العظيم وإقليم هضبة كلورادو. كما تعرف بأكثريتها التي تدين بمذهب المرمون وتعكس ثقافتها. ورغم تناقص صناعة التعدين التي كانت تعتمد عليها، يوتا هي الولاية الأكثر نموا على الإطلاق لعام 2013 بسبب استثمارها في السياحة والفنون والبحث العلمي والتعليم واهتمامها بفعاليات مثل مهرجان صندانس.