لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 3 Feb 2016 12:23 PM

حجم الخط

- Aa +

قطر تخسر دعوى ضد رئيس الاتحاد الألماني بعدما وصفها بـ"السرطان"

رفضت محكمة ألمانية أمس دعوى رفعتها قطر رئيس الاتحاد الألماني بعدما وصفها بـ"السرطان"

قطر تخسر دعوى ضد رئيس الاتحاد الألماني بعدما وصفها بـ"السرطان"

رفضت محكمة ألمانية في دسلدورف أمس دعوى رفعتها قطر رئيس الاتحاد الألماني بعدما وصفها بـ"السرطان"  وكان اتحاد كرة القدم  القطري  رفع دعوى  ضد ثيو تسفانتسيجر الرئيس السابق لاتحاد الكرة الألماني (تولى المنصب حتى 2012).

وقال القاضي في المحكمة أمس أن تسفانتسيجر تصرف ضمن حقوقه في التعبير عن رأيه ورفض الدعوى المرفوعدة ضده. وأشار القاضي إنه سيستمع لوجهة النظر الأخرى لاتخاذ قرار نهائي يوم 19 أبريل بحسب وكالة الأنباء أوسوشيتد برس.

واتهم الاتحاد القطري تسفانتسيجر بــ "الافتراء غير المقبول والحط من قدر المواطنين والمجتمع". وكان تسفانتسيجر أشار الى قطر بأنها "ورم سرطاني في عالم كرة القدم" فيما يتعلق بالملف المثيرة للجدل لاستضافة كأس العالم 2022".

وكان بيان الاتحاد القطري قد أشار أن "قطر متفتحة على الانتقادات الموضوعية والنقاشات المثيرة للجدل، حتى لو لم يكن هناك مبرر لهذه الانتقادات". وأشار البيان "حرية التعبير مسموح بها، ولكن هذا لا يشمل الحق في التشويه والاهانة باستخدام مصطلح مثل ورم سرطاني".

وانتقد تسفانتسيجر 70 عاما بشدة قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بمنح قطر حق استضافة مونديال 2022.

وأقيمت الدعوى بسبب المقابلة التي أجراها قائلًا "لطالما قلت أن قطر تشكل ورمًا سرطانيًا في كرة القدم العالمية. وكل شيء بدأ مع هذا القرار" بمنحها حق استضافة مونديال 2022.وتحقق السلطات القضائية السويسرية في ظروف منح روسيا وقطر حق استضافة مونديالي 2018 و2022 وسط إدعاءات بوجود عمليات رشوة.  ويسعى القطريون بالدعوى التي تقدموا بها إلى منع تسفانتسيجر، الذي كان عضوًا في اللجنة التنفيذية للفيفا من 2011 حتى 2015 ورئيسا للاتحاد الألماني من 2006 حتى 2012، من تكرار ما قاله سابقًا في حق قطر لكن الألماني واثق في حظوظ الفوز بهذه القضية.  وكان تسفانتسيجر من أشد المنتقدين لحصول قطر على مونديال 2022 ، معربًا عن أمله بأن تسحب الإدارة الجديدة للفيفا تنظيم مونديال 2022 منها.