لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 23 Jun 2014 05:13 AM

حجم الخط

- Aa +

الجزائر تهزم كوريا الجنوبية 4-2 لتقترب من دور الستة عشر

(رويترز) - فتحت الجزائر أبواب الأهداف وسحقت كوريا الجنوبية 4-2 في مباراة مثيرة بالمجموعة الثامنة في كأس العالم لكرة القدم يوم الاحد لتبقي على آمالها قائمة في التأهل لدور الستة عشر وتثير احتفالات ضخمة في البلد العربي.

الجزائر تهزم كوريا الجنوبية 4-2 لتقترب من دور الستة عشر
الجزائري سفيان فغولي (الى اليمين) يحتفل باحراز هدف في شباك كوريا الجنوبية خلال مباراة الفريقين بكأس العالم في بورتو اليجري يوم الاحد. تصوير: مراد سيزار - رويترز

فتحت الجزائر أبواب الأهداف وسحقت كوريا الجنوبية 4-2 في مباراة مثيرة بالمجموعة الثامنة في كأس العالم لكرة القدم يوم الاحد لتبقي على آمالها قائمة في التأهل لدور الستة عشر وتثير احتفالات ضخمة في البلد العربي.

وبعد انتصارها الأول في كأس العالم منذ 1982 تقدمت الجزائر للمركز الثاني برصيد ثلاث نقاط وراء بلجيكا التي تتصدر الترتيب بست نقاط بعد فوزها 1-صفر على روسيا في وقت سابق يوم الأحد.

ولدى كوريا الجنوبية وروسيا نقطة واحدة لكل منهما بعد تعادلهما 1-1 في المباراة الأولى.

ولم يتجاوز الممثل العربي الوحيد في البطولة الدور الأول مطلقا لكنه الان في وضع ممتاز للتأهل لمرحلة خروج المهزوم.

وضمنت بلجيكا التأهل بالفعل لدور الستة عشر.

وبعد أن وضعت حدا لغياب عن التهديف استمر 28 عاما في كأس العالم في خسارتها 2-1 أمام بلجيكا في مباراتها الافتتاحية فتحت الجزائر أبواب الأهداف على الكوريين وهز إسلام سليماني ورفيق حليش وعبد المؤمن جابو الشباك في اداء هجومي مذهل في الشوط الأول.

وقال وحيد خليلوجيتش مدرب الجزائر "لعبنا بشكل مثالي تقريبا في الشوط الأول. الشوط الثاني لم يكن جيدا كالأول.. ربما كان اللاعبون أكثر استرخاء."

وفضل خليلوجيتش اجراء تغييرات كبيرة على التشكيلة الأساسية التي واجهت بلجيكا واشرك خمسة لاعبين جدد بينهم المهاجم سليماني والجناح جابو.

وأضاف المدرب البوسني "وضعت في الاعتبار كيف لعب المنتخب الكوري.. اردت لاعبين أكثر نشاطا ويرغبون في الثأر (لخسارة الجزائر في المباراة الأولى) ويستطيعون اثارة قلق الفريق الكوري."

وأخذت الجزائر زمام المبادرة مبكرا وسيطرت على الكرة وتلقت مكافأة على طموحها في الدقيقة 26 عندما انطلق سليماني بعد تمريرة بينية من كارل مجاني. وبعد أن شق طريقه بالقوة بين اثنين من مدافعي كوريا وضع سليماني الكرة في الشباك من فوق الحارس جون سونج ريونج لتبدأ احتفالات الجزائريين في المدرجات.

وبعد دقيقتين احتفل الجمهور الجزائري مجددا باستاد بيرا ريو حين أضاف حليش الهدف الثاني بضربة رأس قوية بعد ركلة ركنية نفذها جابو.

وتلقى المنتخب الكوري المترنح صدمة أخرى في الدقيقة 38 عندما استفاد جابو غير المراقب من اداء دفاعي مروع ليسجل بهدوء الهدف الثالث بعد تمريرة رائعة من سليماني.

لكن كوريا الجنوبية لم تستسلم وبدأت الشوط الثاني بهدف سجله سون هيونج مين بتسديدة منخفضة في شباك وهاب رايس مبولحي لتقلص الفارق الى 3-1.

وواصل الفريق الآسيوي الضغط وتصدى مبولحي بشكل رائع لتسديدة كي سونج يونج القوية من مسافة بعيدة.

 

مفيد الحكيم