لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 6 Dec 2012 04:25 AM

حجم الخط

- Aa +

إصابة ميسي ...قد تحرمه من تحطيم رقم الأسطورة الألمانية "موللر"

يعتبر النجم الأرجنتيني ميسي ثروة متحركة والحديث عن إصابته غير المنتظرة وخروجه من الملعب في مباراة الأمس بين برشلونة وبنفيكا البرتغالي، يفتح باب التكهنات عن خطورة الإصابة ومدى تأثر شركتي التأمين الطبي الإيطاليتين بهذا الحدث.

إصابة ميسي ...قد تحرمه من تحطيم رقم الأسطورة الألمانية "موللر"
إصابة غير منتظرة للاعب ميسي في مباراة البارسا مع بنفيكا

يعتبر النجم الأرجنتيني ميسي ثروة متحركة والحديث عن إصابته غير المنتظرة وخروجه من الملعب في مباراة الأمس بين برشلونة وبنفيكا البرتغالي، قد فتح باب التكهنات عن خطورة الإصابة ومدى تأثر شركتي التأمين الطبي الإيطاليتين بهذا الحدث.

كتب عز الدين الكلاوي في موقع كورة الرياضي عن إصابة البرغوث الأرجنتيني النجم ميسي الغير منتظرة وخروجه من الملعب على نقالة في المباراة التي لعبها مع البارسا أمام بنفيكا البرتغالي في ختام مباريات المجموعة لدوري أبطال أوروبا:

تعجل النجم الأرجنتيني الكبير ليونيل ميسي وأراد معادلة الرقم الاسطوري للالماني جيرد موللر المسجل عام 1972 لأفضل عدد من الاهداف التي سجلها لاعب خلال عام ميلادي في جميع المباريات التي خاضها سواء مع ناديه او منتخب بلاده والرقم هو 85 هدفاً. ولما كان ميسي قد وصل إلى الرقم 84، وكانت تتبقى عدة أيام وبضعة مباريات محدودة على نهاية العام، فقد تحمس النجم الذهبي الارجنتيني لمعادلة رقم موللر تمهيداً لتحطيمه.

ورفض أن تمر نصف الساعة التي لعبها مع البارسا أمام بنفيكا في ختام مباريات المجموعة لدوري أبطال اوروبا بلا تحقيق لرغبته في التسجيل لمعادلة رقم موللر ثم تحطيمه، وكانت النتيجة إصابة غير منتظرة وسقوط وصراخ وخروج من الملعب على نقالة. 

التشخيص الأولي لإصابة ميسي أنه كدمة بالركبة ، مع أن أشعة الرنين المغناطيسي التي ستجرى له بين لحظة وأخرى قد تثبت ما هو أسوأ من ذلك من خلال شكل سقوطه على الأرض، فهو دخل في التحام قوي مع ارتور حارس بنفيكا الذي ارتمي ولم ينخدع بمراوغة ميسي وأزاح الكرة قليلاً من أمامه.

وبسرعة تمالك ميسي نفسه وسدد الكرة بسرعة نحو المرمى الخالي قبل أن يستعيد توازنه الكامل ولذلك فمن المحتمل أن تكون أربطة ركبته قد أصيبت بشد او قطع جزئي أو كلي. والأخطر أن يكون الرباط الصليبي الخلفي قد تأثر بما يعني جراحة قد تمنعه عدة أشهر من نزول الملعب.

وهذا سيكون السيناريو الأسوأ لميسي وناديه وزملائه وشركتي التأمين الطبي الايطاليتين اللتين  يدفع لهما سنويا مبلغاً يترواح مابين 300 إلى 400 ألف يورو ، للتأمين على قدميه بوثيقة خرافيه تصل إلى 550 مليون يورو حسب صحيفة الماركا الأسبانية الشهيرة.

 أحد مواقع الانترنت المتخصصة في تعقب ثروات المشاهير والأغنياء، قدر أرباح ميسي بعيداً عن الكسور العشرية للأرقام، بكسب ميسي 44 مليون دولار سنوياً، وأكثر من ثلاثة ونصف مليون دولار شهريا، و916 ألف دولار أسبوعياً، و183 ألف دولار يومياً، وهو يكسب في الساعة حوالي 23 ألف دولار، وفي الدقيقة 381 دولار، وأخيراً يحصل ميسي في الثانية الواحدة على أكثر من 6 دولارات وهو بذلك ينافس عقارب الساعة.

ميسي يعتبر ثروة متحركة ، ومبلغ الغرامة المفترضة لفسخ عقده هي 250 مليون دولار .. وبالتالي فإن قيمة عقده لأي ناد يفكر في التقدم لشراءه قد تصل لضعف هذه الغرامة وتقترب من نصف مليار دولار.