لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 9 Jun 2015 06:58 AM

حجم الخط

- Aa +

5 نصائح أساسية لتسهيل صيام شهر رمضان

ترتفع درجات الحرارة في صيف هذا العام والذي يصادف أيضا شهر رمضان المبارك، ونقدم هنا 5 نصائح على الصائم اتباعها للتسهيل من صيامه وتقلل من خطر الإصابة بالجفاف والإجهاد الحراري وزيادة الوزن.

5 نصائح أساسية لتسهيل صيام شهر رمضان
التقليل من تناول الأطعمة المقلية، حيث تسبب المقالي، كالسمبوسة مثلاً، خللاً في النشاط الاستقلابي للجسم وقد تسبب الدوار والصداع والإعياء.

شهر رمضان على الأبواب، وفي هذا الشهر يمتنع المسلمون عن تناول الطعام والشراب والنشاط الجنسي من الفجر وحتى غياب الشمس خلال صيف يتسم بحرارته الشديدة خصيصا في منطقة الخليج العربي. وفيما يلي نصائح قدمها الدكتور زيشان خان، اختصاصي الطب الباطني بمستشفى "ميديور 24x7"، من خلال بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، لتجنب الإصابة بالتجفاف، والإجهاد الحراري وكيف يمكن للمصابين بأمراض مزمنة إدارة مرضهم بصورة سليمة أثناء شهر رمضان المبارك.

أولاً، على الصائم توفير الطاقة، حيث يتجنب السهر إلى وقت متأخر لحضور أو استضافة موائد رمضانية خلال الشهر الكريم حيث يزيد ذلك من حجم التوتر الذي يتعرض له جسمك ويضاعف من مشقة الصيام. وبالتالي من الضروري الحرص على أخذ قسط كافٍ من الراحة لكي لكي يشحن الجسم بالطاقة والنشاط من أجل اليوم التالي.  

ثانياً، التقليل من تناول الأطعمة المقلية، حيث تعدّ المقالي، كالسمبوسة مثلاً، من الأطباق الرمضانية المفضلة، ولكن هذه الأطعمة تسبب خللاً في النشاط الاستقلابي للجسم وقد تسبب الدوار والصداع والإعياء. لذا ابدأ إفطارك بتناول بضع حبات من التمر وكوب من الماء أو اللبن. ثم تناول شوربة دافئة فهي تعوّض السوائل التي فقدها جسمك أثناء النهار وتساعد على تهدئة الجهاز الهضمي. ويجب أن تحتوي الوجبة المتوازنة التي تتناولها بعد ذلك على نشويات معقدة، وبروتينات، وفواكه، وخضار.

ثالثاً، عن صيام الحامل والمرضع، حيث يصعب الصيام خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، لاسيما وأن المرأة الحامل تعاني خلال هذه الفترة من الغثيان الصباحي. أما إذا تجاوزت المرأة الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل دون حدوث مضاعفات، فيمكنها الصيام عندئذ، ولكن ينبغي لها أخذ قسط كبير من الراحة أثناء الصيام، وتجنب التوتر والقلق، وعليها أن تحرص على تناول جميع المواد المغذية المطلوبة في وجبتي الإفطار والسحور. أما بالنسبة للمرضعات فعليهن استشارة الطبيب قبل الشروع في الصيام.

رابعاً، عن صيام المصابين بأمراض مزمنة: غالباً ما يضطر المصابون بأمراض مزمنة كالسكري، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض الغدة الدرقية، ومتلازمة تكيّس المبايض، والأمراض الهرمونية الأخرى، لتناول الأدوية بصورة دورية. ووفقاً للاتحاد الدولي لداء السكري، يعاني ما نسبته 19% من سكان الإمارات من داء السكري وغالبيتهم يرغبون في الصيام. بالنسبة للمصابين بالنوع الثاني من السكري يمكنهم الصيام بعد أن يصف لهم طبيبهم جرعة دوائية مختلفة أو دواءً غير الذي يتناولونه. أما المصابون بالنوع الأول من مرض السكري فالأفضل لهم عدم الصيام. ومعظم المصابين بارتفاع ضغط الدم يتناولون حبة أو حبتي دواء يومياً، ولا يجدون مشقة في الصيام. ولكن هناك نسبة قليلة من المصابين بارتفاع ضغط الدم يتناولون عدة أدوية وغالباً ما ينصحهم الأطباء بعدم الصيام. أما باقي المرضى الذين يتناولون أدوية بصورة دورية فعليهم استشارة طبيبهم لمعرفة ما إذا كان الصيام سيؤثر على صحتهم.

خامساً، قم بالمحافظة على رطوبة جسمك، وتجنب تناول السوائل التي تسبب الجفاف كالقهوة مثلاً، وبدلاً من ذلك احرص على شرب 8 أكواب من الماء بين فترة الإفطار والسحور. خلال يوم الصيام، يصاب الصائم بالدوار وضعف التركيز إذا لم يكن قد تناول كمية كافية من الماء في اليوم السابق، لذا عليك بدء إفطارك بشرب كوب من الماء، وبعد رمضان يمكنك العودة إلى روتينك السابق كما تشاء.