الكشف عن سيارات فارادي فيوتشر الكهربائية التي تقطع 643 كم بشحن مرة واحدة

الأربعاء, 04 يناير , 2017
بواسطة أريبيان بزنس

كشفت مساء أمس شركة “فاراداي فيوتشر -Faraday Future” خلال المعرض السنوي للإلكترونيات الإستهلاكية (سي إي إس 2017) في لاس فيغاس من الخامس وحتى السابع من يناير/كانون الثاني الجاري، عن أولى سياراتها الكهربائية FF91   إف إف 91 – بقدرات قيادة ذاتية مثل قدرتها على ركن نفسها في مواقف السيارات.

 

تعد هذه السيارة الأسرع بين السيارات الكهربائية وتتفوق على سيارة تيسلا بالوصول إلى سرعة 60 كم بالساعة خلال 2.39 ثانية وتقطع 643 كم (400 ميل) بشحن مرة واحدة.

 

تأتي السيارة بقدرات هائلة لهذه الفئة الكهربائية مثل 1050 حصان ( أو 738 كيلوات) ولكن لايوجد قبضة لفتح الأبواب في السيارة التي تعرف متى تفتح الباب للسائق حين تتعرف على اقترابه منها، كذلك الحال مع الركاب الآخرين حين بعد تكرار ركوبهم مع السائق حيث تكتسب السيارة المزيد من هذه المعطيات مع الوقت من خلال الذكاء الاصطناعي فيها.

يقترب سعر السيارة من 180 ألف دولار، مع بدأ حجز طلبات الشراء بحوالي 5 آلاف دولار لهذه السيارة التي ستدخل مرحلة الإنتاج عام 2018. ويبدو أن السعر المرتفع للسيارة هو أسلوب تمويل للطرازالثاني منها.

 

 

يذكر أنه في نوفمبر الماضي، تم إغلاق مصنع الشركة لعدة أشهر بسبب مشاكل مالية. وبالتالي توجد شكوك تدور حول فاراداي فيوتشر بشأن قدرتها على تحقيق هدفها وجمع المال لتأسيس كيان قوي أم لا.

باسم Faraday Future (فاراداي فيوتشر)، والتي أطلقت صورة تشويقية لأول سياراتها، والتي سيتم الكشف عنها كليا في وقت قريب.

وذكرت الشركة أن سياراتها الأولى ستحمل بطارية قوية، وستوفر طاقة أكبر بنسبة 15% من بطارية سيارة تسلا موديل S القوية والناجحة جدا في أمريكا، كما أكدت الشركة أن السيارة ستكون أكثر سيارة كهربائية تحمل بطاريتها قدر كبير جدا من الطاقة في الاسواق.

 

 

والمعروف أن شركة فاراداي فيوتشر تم تأسيسها من مجموعة خبراء عملوا  لدى شركات أخرى كبيرة جدا في أقسام مختلفة، ومنهم نك سمبسون المسئول السابق عن تصميم هيكل السيارات في تسلا، وريتشارد كيم الذي صمم نماذج i8 وi3 في BMW، ورئيس قسم المحركات في خط انتاج سيارات فولت بمصانع شيفروليه، بالإضافة إلى المهندس بونتس فونتيوس الذي عمل مع عدة شركات منها لامبورجيني وفيراري ولاند روفر.

وتعمل الشركة الجديدة حاليا من داخل مبنى في كاليفورنيا كان في السابق عبارة عن قسم تصميم وأبحاث تابع لنيسان، وتضم الشركة حاليا 200 موظف، وتعمل حاليا على زيادتهم بمعدل 10 موظفين جدد كل اسبوع.

فيديوهات ذات علاقة