لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 3 May 2016 05:36 AM

حجم الخط

- Aa +

السيارات ذاتية القيادة ستزيد حالات ممارسة الجنس خلال القيادة

نقلت شبكة سي بي سي الكندية مخاوف عبر عنها مسؤولون حكوميون في كندا من أن السيارات ذاتية القيادة قد تؤدي لانشغال السائق في السيارات نصف ذاتية القيادة أي المزودة بأجهزة مساعدة للسائق والتي لا تستدعي تدخل السائق إلا في حالات قليلة، حيث حذر خبير من أن تطور ذكاء السيارات فقد يزيد احتمال قيام السائق بممارسة الجنس خلف المقود.

السيارات ذاتية القيادة ستزيد حالات ممارسة الجنس خلال القيادة
صحافي كندي يختبر سيارة تيسلا بمزايا القيادة الذاتية

نقلت شبكة سي بي سي الكندية مخاوف عبر عنها مسؤولون حكوميون في كندا من أن السيارات ذاتية القيادة قد تؤدي لانشغال السائق في السيارات نصف ذاتية القيادة أي المزودة بأجهزة مساعدة للسائق والتي لا تستدعي تدخل السائق إلا في حالات قليلة، حيث حذر خبير من أن تطور ذكاء السيارات فقد يزيد احتمال قيام السائق بممارسة الجنس خلف المقود.

 

ويوضح باري كيرك من مركز التميز في السيارات الكندية المؤتمتة Canadian Automated Vehicles Centre of Excellence، أنه يتوقع أن تتولى برامج الكمبيوتر القيادة مما سيفسح مجالات للمزيد من ممارسة الجنس في السيارات، وهو أحد الأمور الكثيرة التي سيقوم بها الناس والتي ستعيق قدرتهم على الاستجابة السريعة عند الحاجة لتولي القيادة للتدخل في قيادة السيارة عند حدوث أمر طارئ تعجز أنظمة السيارة عن الاستجابة له.

يأتي ذلك بعد انتشار لقطات فيديو لسائقين قاموا بقراءة الجريدة فيما قام آخرون بتنظيف أسنانهم  خلال قيادة سيارة تيسلا التي تؤمن مزايا ذاتية القيادة أو مساعدة للسائق. وقام مسؤولون اتحاديون في كندا بتأليف إطار تنظيمي للسيارات ذاتية القيادة وعبروا فيه عن مخاوفهم من بعض النواحي.وكانت بريطانيا قد أعلنت  في فبراير أن السيارات ذاتية القيادة ستسير على طرقات بريطانيا بعد 5 سنوات وستخفف القيود على ركابها لتسمح بالاطفال وحتى المخمورين بقيادتها فضلا عن السماح باستخدام الهاتف الجوال خلال ركوبها والتحكم بها، وكل ذلك في سبيل جذب الاستثمارات من قبل شركات السيارات .

وكانت دراسة جديدة صدرت مؤخرا و أعدها معهد فراونهوفر لسوق العمل ونشرت نتائجها على هامش معرض هانوفر الصناعي الدولي الأربعاء قد لفتت إلى أن 75% من سائقي السيارات في ألمانيا والولايات المتحدة واليابان على استعداد للإنفاق على أنشطة خاصة بهم أثناء الرحلة. 

 

ومن بين مثل هذه الأنشطة حسب الدراسة العمل والاتصالات وقراءة الأخبار. وحسب كريس بينروس، المدير بشركة ايه تي اند تي الأمريكية للاتصالات فإن السيارات التي تسير بدون سائق ستصبح تدريجيا أمرا معتادا بحلول منتصف عام 2020 “ولكن سيستغرق الأمر أعواما قبل أن تصبح السيارات ذاتية الحركة بشكل تام هي السائدة، لا تزال هناك الكثير من العواقب القانونية” حسبما صرح بينروس لوكالة الأنباء الألمانية الأربعاء في معرض هانوفر.