لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 23 Jun 2017 10:15 PM

حجم الخط

- Aa +

جامع الشيخ زايد: توافد 1.062 مليون مصل وصائم حتى 27 رمضان

شهد جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي إقبالا كبيرا من وفود المصلين والصائمين خاصة خلال العشر الأواخر من رمضان حيث توافد عليه حتى ليلة 27 من شهر رمضان المبارك نحو 1.062.85 صائم ومصل.

جامع الشيخ زايد: توافد 1.062 مليون مصل وصائم حتى 27 رمضان

أعلنت إدارة مركز جامع الشيخ زايد الكبير نجاح خطتها لشهر رمضان المبارك، عازية ذلك إلى الدعم الكبير من القيادة الرشيدة الذي جعل من الجامع منارة حضارية ومقصدا للمواطنين والمقيمين والسياح.

وشهد جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي إقبالا كبيرا من وفود المصلين والصائمين خاصة خلال العشر الأواخر من رمضان حيث توافد عليه حتى ليلة 27 من شهر رمضان المبارك نحو /1.062.851/ صائم ومصل منهم نحو 763410 صائم تناولوا طعام الإفطار في "خيام الإفطار"، وفق وكالة أنباء الإمارات.

وذلك ضمن مشروع  ضيوفنا الصائمون" الذي ينظم سنويا عن روح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، فيما بلغ عدد المصلين الذين أدوا صلاة التراويح 178451 مصل إضافة لـ 120954 أدوا صلاة التهجد، بينما تجاوز إجمالي المصلين الذين أحيوا ليلة الـ27 من رمضان في صلاتي التراويح والتهجد بالجامع 53682 مصل.

وأحيا الآلاف ليالي شهر الرحمة في الجامع فيما امتلأت قاعات الصلاة والساحات الخارجية بصفوف المصلين الذين أدوا صلاتي التراويح والتهجد خلف إمامي الجامع الشيخ إدريس أبكر والشيخ يحيى عيشان ضمن برنامج "مصابيح رمضانية" فيما استضاف الجامع الشيخ عمر الدرعي الواعظ والخطيب بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

ورسخ المركز دوره الحضاري والثقافي من خلال المحاضرات التي بلغت 18 محاضرة قدمها عدد من أصحاب الفضيلة العلماء ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة خلال الشهر الفضيل بعد صلاة التراويح بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

ولاستيعاب الأعداد المتزايدة من جموع المصلين لاسيما في العشر الأواخر من رمضان فرشت إدارة المركز ساحات الجامع بسجاد استوحيت تصاميمه من سجادة قاعة الصلاة الرئيسية.

كما تم تنظيم مسارات دخول وخروج المصلين بصورة تضمن انسيابية المرور وتحقق قواعد الأمن والسلامة.

وقدمت إدارة المركز بالتعاون مع نادي ضباط القوات المسلحة أكثر من 28 ألف وجبة إفطار يومية في مقر الجامع وأشرف على توزيعها وخدمة الصائمين طاقم عمل مكون من أكثر من 700 شخص فضلا عن وجبات السحور التي بلغ عددها أكثر من /10/ آلاف وجبة وزعت على المصلين خلال العشر الأواخر من رمضان من خلال موظفي المركز لخدمة ضيوف الجامع إلى جانب المتطوعين البالغ عددهم أكثر من 60 متطوعا ومتطوعة إرساء لمفهوم العطاء كتوجه مجتمعي.

حيث تم تشكيل عدد من فرق العمل من موظفي المركز والمتطوعين التي أوكلت إليها العديد من المهام والواجبات اللازمة لتقديم الخدمات والتسهيلات لمرتادي الجامع.