لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 2 Dec 2014 08:03 AM

حجم الخط

- Aa +

استقالة مسؤولة إعلامية أمريكية عقب انتقادها ملابس ابنتي "أوباما" على فيسبوك

ارغمت مسؤولة اعلامية لعضو جمهوري في الكونغرس على الاستقالة بعد ان انتقدت على فيسبوك ابنتي الرئيس باراك اوباما وهو امر محظور في الولايات المتحدة.

استقالة مسؤولة إعلامية أمريكية عقب انتقادها ملابس ابنتي "أوباما" على فيسبوك

(أ. ف. ب) -ارغمتمسؤولة اعلامية لعضو جمهوري في الكونغرس على الاستقالة بعد ان انتقدت على فيسبوك ابنتي الرئيس باراك اوباما وهو امر محظور في الولايات المتحدة.

واكدت اليزابيث لوتن المتحدثة باسم الجمهوري ستيفن فيشر لوسائل اعلام اميركية عدة منها ان بي سي نيوز وفوكس نيوز انها تنوي الاستقالة بعد ان تعرضت لانتقادات شديدة اللهجة في نهاية الاسبوع على تويتر وفي الاعلام.

وكانت المتحدثة غير المعروفة نشرت رسالة على فيسبوك انتقدت فيها "قلة اناقة" ملابس ساشا (13 سنة) وماليا اوباما (16 سنة) خلال حفل في البيت الابيض الاربعاء الماضي.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست الاثنين انه "فوجىء باستخدام موظف في الكابيتول حدثا مرتبطا بعيد الشكر لانتقاد افراد الاسرة الرئاسية".

وكانت الفتاتان تقفان ككل سنة الى جانب والدهما خلال حفل اقيم بمناسبة عيد الشكر. ورأى البعض ان الملل كان واضحا على الفتاتين رغم انهما كانتا تبتسمان ما اثار فضول عدة معلقين وصحافيين في واشنطن.

وكانت لوتن اعتذرت الجمعة "لانها حكمت على الفتاتين بطريقة ما كنت لارغب بها عندما كنت في سنهما".

ولا تتطرق الصحافة الاميركية بتاتا الى الحياة الخاصة لابنتي اوباما اللتين تعيشان في البيت الابيض وتذهبان الى المدرسة في واشنطن. وتحظر الهجمات الشخصية ضد اسرة الرئيس الاميركي.