لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 15 May 2013 10:24 AM

حجم الخط

- Aa +

الصابون المعقم أضراره أكثر من فوائده

صدر تحذير من استخدام سوائل التنظيف والصابون المعقم لاحتوائها على مادة كيماوية خطرة وهي "تريكلوسان".

الصابون المعقم أضراره أكثر من فوائده
تحذير من استخدام الصابون المعقم.

صدر تحذير من استخدام سوائل التنظيف والصابون المعقم لاحتوائها على مادة كيماوية خطرة "تريكلوسان" وهي مادة موجودة في حوالي 75% من الصابون المضاد للبكتيريا والكثير من المنظفات المعقمة ليست بلا فعالية فحسب بل ضارة أحياناً، وفقاً لوكالة الأنباء (أ.ب).

 

وستقدم إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية (FDA) تقرير هذا العام لتحديد مستوى سلامة استخدام هذه المادة الكيماوية، والتي بدورها ستحدد مستقبل استعمال تريكلوسان في المنظفات المنتشرة بالأسواق وتقدر قيمته بحوالي 1$ مليار من المنتجات.

وكشفت العديد من الدراسات أن مادة تريكلوسان تربك عمل الهرمونات في الحيوانات المعملية أو تثير مقاومة للمضادات الحيوية. وترغب بعض المجموعات المعنية بحماية المستهلك والكونغرس في حظر استخدامها في المنتجات المطهرة مثل صابون اليدين. وأعلنت إدارة الأغذية والأدوية أن الصابون السائل الذي يحوي تريكلوسان ليس أكثر فعالية عن التنظيف باستخدام الصابون العادي والماء،

وهي نتيجة أعلنت جهات التصنيع اختلافها معها.

 

كما كشفت العديد من الدراسات أن تريكلوسان تعيق إفراز هرمون الغدة الدرقية في الضفادع والفئران، بينما كشفت أخرى أن تريكلوسان تحدث تغييرا في الهرمونات الجنسية في الحيوانات المعملية. وأوضحت دراسات أخرى أن تريكلوسان قد تدفع بعض أنواع البكتريا لمقاومة المضادات الحيوية.

أمّا بريان سانسوني، المتحدث الرسمي باسم "المعهد الأميركي للتنظيف" قال إن الأدلة القائمة ضد تريكلوسان غير مقنعة وإن هذه المادة الكيماوية تستخدم بأمان في المنتجات الاستهلاكية منذ عقود. وقال إنه ليس هناك دليل على أن تريكلوسان ستثير مقاومة للمضادات الحيوية.

 

وطبقا لدعوى قضائية تقدم بها مجلس الدفاع عن الموارد الطبيعية العام الماضي، اقترحت إدارة الأغذية والأدوية تنظيم المنتجات الطبية المطهرة الموضعية التي تباع مباشرة للعملاء مثل تريكلوسان عام 1972، لكن هذه المراجعة لم تنجز قط. عام 1978، اقترحت إدارة الأغذية والأدوية إلغاء تريكلوسان من قائمة العناصر النشطة المستخدمة في المستشفيات وكصابون لليدين في غضون عامين. وأصدرت الوكالة أمرا مشابها عام 1994، لكن مرة أخرى لم يصدر قرار نهائي، حسبما ذكرت الدعوى.

وسعت الدعوى القضائية التي تقدمت بها المنظمة البيئية للضغط على إدارة الأغذية والأدوية لإنجاز تنظيماتها المتعلقة بالصابون المطهر.