لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 22 Jan 2013 01:34 PM

حجم الخط

- Aa +

الأمير هاري يدخل الحرب على "طالبان"

أعلن الأمير هاري، المصنف ثالثاً على العرش البريطاني، انه أطلق النار على متمردين من حركة "طالبان" في أفغانستان.

الأمير هاري يدخل الحرب على "طالبان"

أعلن الأمير هاري، المصنف ثالثاً على العرش البريطاني، انه أطلق النار على متمردين من حركة "طالبان" في أفغانستان.
وقال الأمير هاري، بعد إنهاء مهمته في أفغانستان والتي استمرت 5 أشهر قضاها بين صفوف القوات الجوية البريطانية المحاربة بصفته مساعد طيار على مروحية "أباتشي" قال لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" انه "شارك في مهام قتالية في أفغانستان"، مشيراً إلى أن كل فرد كان لديه كمية معينة من الذخيرة كان يطلقها إذا تواجد أشخاص يهدفون إلى إلحاق الأذى "بشبابنا".
وأكد انه أطلق "نيران على متمردين من حركة طالبان". وأشار إلى انه كان يعامل في الجيش بالطريقة ذاتها التي يعامل بها أي جندي آخر.
وأبدى استعداده للقيام بأي مهمة توكل إليه، فقال "سـأكون حاضراً إذ قررت جدتي أو أي كان إرسالي إلى الخارج لأي سبب كان، فليست لدي أية خطط".
يذكر أن هاري هو ثاني أفراد العائلة المالكة في بريطانيا الذي يشارك ضمن صفوف القوات البريطانية في عمليات قتالية وكان الأمير أندرو أول من شارك في مثل هذه العمليات من أفراد العائلة وذلك في حرب جزر فوكلاند ضد الأرجنتين. وكان هاري خدم لمدة ثمانية أسابيع في أفغانستان في العام 2008 .
وحين تطرق إلى الشؤون الشخصية، أعرب هاري عن سعادته العارمة بحمل زوجة أخيه الأمير وليام بطفلهما الأول. وقال "أنا أنتظر بفارغ الصبر كي أصبح عماً"، معبراً عن فرحته الشديدة لأن أخاه سيصبح والداً. لكنه تمنى بأن يحظى أخاه وزوجته كايت بالخصوصية.
واعترف الأمير هاري بأنه خيب أمل عائلته بصوره العارية في لاس فيغاس قبل أشهر عدة، لكنه أكد أن تعاطي الصحافة مع الموضوع لم يكن "مقبولاً"، لأنه كان في حفل كان يتوقع فيه بعض الخصوصية.