لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 5 Apr 2012 09:05 AM

حجم الخط

- Aa +

شقيقان سعوديان يختصمان في المحكمة "حباً في والدتهما"

اختصم شقيقان سعوديان فيما بينهما حول والدتهما ولجأا إلى القضاء الذي حسم القضية لصالح الشقيق الصغير.

شقيقان سعوديان يختصمان في المحكمة "حباً في والدتهما"

نقل تقرير اليوم الخميس عن شيخ سعودي أن شقيقان سعوديان اختصما فيما بينهما حول رعاية والدتهما المسنة ولجأا إلى القضاء الذي حسم القضية لصالح الشقيق الصغير.

 

ووفقاً لصحيفة "المدينة" السعودية، فصلت المحكمة العامة بين شقيقين اختصما في والدتهما المسنة حيث تقدم الشقيق الأصغر بدعوي للمحكمة العامة ضد شقيقه الذي يتولى منذ سنوات رعاية والدتهما المسنة وتعيش معه رغم تقدمه في السن وما يعانيه من أمراض ليبرها وكان يطالب أخيه بأن يترك أمهما عنده نظراً لكبر سنه (75 عاماً) وهو في حاجة لمن يرعاه.

 

وأضافت الصحيفة "لكن الشقيق الأكبر رفض وقال إنها ستبقى عندي حتى أكسب برها طالما أنا حي.. فما كان من الشقيق الأصغر إلا أن رفع قضية للمحكمة العامة يطالب بالفصل بينهما".

 

وحددت المحكمة العامة موعداً للجلسة أمام القاضي بحضور والدتهما المسنة وعندما وجه القاضي سؤالاً للأم فأجابت ودموعها تذرف هذا يمثل عيني اليمنى والأصغر يمثل عيني اليسرى ولا أقدر أن أتخلى عن أحدهما فسكت القاضي ونظر للشقيقين فقرر أن تبقى الأم لدى الشقيق الأصغر كونه أكثر قدرة على تحمل المسؤولية والأخ الأكبر بلغ 75 عاماً من العمر ويحتاج إلى من يرعاه نظراً لما يعانيه من بعض الأمراض.

 

وختمت الصحيفة "روى القصة الداعية الشيخ محمد الغامدي الذي شهد القضية وقال إن المشهد كان مؤثراً لكن الشقيقين خرجا متعانقين متصالحين بعد حكم القاضي".