لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 13 Feb 2017 01:47 PM

حجم الخط

- Aa +

زيادة الرواتب في الإمارات في قطاعات محددة

أظهرت دراسة جديدة أن العديد من الشركات في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي لا تخطط لتغيير خطط التعويضات والرواتب لموظفيها في عام 2017، مع توقعات بأن تستمر الرواتب بمعدلات ثابتة نسبياً مقارنة بالعام الماضي.

 زيادة الرواتب في الإمارات في قطاعات محددة

أظهرت دراسة جديدة أن العديد من الشركات في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي لا تخطط لتغيير خطط التعويضات والرواتب لموظفيها في عام 2017، مع توقعات بأن تستمر الرواتب بمعدلات ثابتة نسبياً مقارنة بالعام الماضي.

وتشير البيانات الأخيرة الصادرة عن خبراء في شركة هايز أن معظم أرباب العمل (82%) يتوقعون أن تبقى أجور الموظفين الشهرية على حالها أو تزيد بشكل طفيف بنسبة لا تزيد عن 5% خلال الأشهر الـ 12 المقبلة.

ومن بين أولئك الذين يتوقعون بعض التغييرات قال 43% إنهم يتوقعون زيادة بنسبة 5% في الأجور، مقابل 12% يتوقعون زيادة بنسبة تتراوح بين 5 إلى 10%. أما من وجهة نظر الموظفين يتوقع عدد أقل منهم زيادة بنسبة 15% هذا العام، في حين أن 2% يتوقعون تخفيض الأجور هذا العام، بحسب صحيفة غلف نيوز.

ووجدت مراجعات هايز أن أقل من نصف المهنيين العاملين في دول مجلس التعاون الخليجي (48%) شهدوا زيادة في الرواتب بين 5 إلى 10% في حين أن واحد من بين كل عشرة موظفين (9%) شهدوا تخفيضاً في رواتبهم، ومن بين المهنيين في المحاسبة والتمويل ذكر 51% إن رواتبهم تم تعديلها في العام الماضي، من بينها 14% خضعت للتخفيض مقابل 1% فقط شهدوا زيادة في رواتبهم بحسب ما نقله موقع سينيار.

وفي هذا العام يتوقع عدد قليل من العاملين في الصناعة (3%) انخفاضاً في أجورهم، ومع ذلك فإن غالبية العاملين في هذا القطاع (61%) متفائلين بزيادة أجورهم في 2017، وحوالي نصف العمال في قطاع الإنشاءات والعقارات يتوقعون زيادة في الرواتب.

ومن بين العاملين في قطاع الهندسة يتوقع 4 من بين كل عشرة (40%) تغييرات في رواتبهم، من بينهم 16% شهدوا ارتفاعاً في رواتبهم العام الماضي، وتراوحت نسبة زيادة أجور العمال في الهندسة خلال العام الماضي بين 5 و 10%.

ويتوقع 48% من الموظفين العاملين في قطاع الموارد البشرية تعديلات على رواتبهم، منهم 15% يتوقعون تخفيضاً في الرواتب، في حين أن الأغلبية (54%) متفائلون بأنهم سيحصلون على زيادات في الرواتب هذا العام.

أما العاملون في مجال المعلومات والتكنولوجيا يتوقع 61% منهم تعديل روابتهم هذا العام، في حين أن 59% من المحامين والعاملين في السلك القانوني يتوقعون زيادة في رواتبهم.