لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 21 Mar 2016 11:26 AM

حجم الخط

- Aa +

تحليل اقتصادي : 228 ألف وافد في القطاع الخاص السعودي رواتبهم أكثر من 10 آلاف ريال

12 % من الأجانب في القطاع الخاص السعودي يشغلون وظائف عليا ومتوسطة، فيما 76% من الوافدين يعملون برواتب 1500 ريال وأقل

تحليل اقتصادي : 228 ألف وافد في القطاع الخاص السعودي رواتبهم أكثر من 10 آلاف ريال

كشفت تقرير رسمي أن نحو 6.3 مليون "أجنبي" يعملون في القطاع الخاص بالسعودية رواتبهم 1500 ريال وأقل، أي ما نسبته 76.4% من الوافدين المشتركين في التأمينات وعلى رأس عملهم.

 

وأوضحت نتائج التحليل الذي أعدته وحدة التقارير المتخصصة في صحيفة "الاقتصادية" فإن الأجانب العاملين في القطاع الخاص السعودي يتركز وجودهم في "الوظائف الدنيا"؛ حيث إن 88.2 في المائة منهم (7.2 مليون) رواتبهم أقل من ثلاثة آلاف ريال، علما أن 87 في المائة من الـ7.2 مليون رواتبهم 1500 ريال وأقل.

 

وأضاف  التحليل أنه وعلى الجانب الآخر، فإن نحو 11.8 في المائة فقط من الأجانب بالقطاع الخاص السعودي يعملون في وظائف متوسطة وعليا، حيث إن رواتبهم ثلاثة آلاف ريال وأكثر، وعددهم نحو 969 ألفا.

 

ويبلغ متوسط رواتب الأجانب الذكور في القطاع الخاص نحو 1751 ريالا شهريا، فيما الإناث 2867 ريالا، بما يعني أن رواتب الإناث أعلى بنسبة 64 في المائة عن رواتب الذكور.

 

وشكل الذكور 98 في المائة من عدد الأجانب في القطاع الخاص بنحو ثمانية ملايين، فيما شكل الإناث 2 في المائة، بإجمالي عدد 158.4 ألف.

 

ووفقا لتعريف المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، فإن عدد المشتركين في التأمينات هم المسجلون في النظام حسب البيانات المقدمة من صاحب العمل. وأجر الاشتراك في التأمينات هو أجر أو راتب العامل الأساسي الذي يؤدي عنه الاشتراك الشهري مع إضافة بدل السكن النقدي أو العيني في حال وجد.

 

وتُقسم شرائح رواتب الأجانب على رأس العمل في القطاع الخاص والمشتركين في التأمينات الاجتماعية بنهاية الربع الثالث من العام الماضي إلى ست شرائح، والشريحة الأولى من تبلغ رواتبهم الشهرية 1500 ريال وأقل، وعددهم نحو 6.3 مليون وافد.

 

ويشكل الأجانب في هذه الشريحة 76.4 في المائة من إجمالي الأجانب في القطاع الخاص السعودي، البالغ نحو 8.2 مليون، وهذه أكبر شريحة من حيث العدد. والشريحة الثانية للرواتب، هم من تراوح رواتبهم بين 1501 ريال و1999 ريالا، وعددهم نحو 970 ألف موظف، يشكلون 11.8 في المائة من الأجانب المشتركين في التأمينات وعلى رأس العمل.

 

بذلك يكون عدد الأجانب الذين يتقاضون رواتب أقل من ثلاثة آلاف ريال في القطاع الخاص نحو 7.2 مليون، يشكلون 88.2 في المائة من الإجمالي في السعودية.

 

والشريحة الثالثة هم من تبلغ رواتبهم الشهرية ثلاثة آلاف ريال، وعددهم نحو 82.7 ألف وافد، يشكلون 1 في المائة من الإجمالي.

 

ثم الشريحة الرابعة لمن تراوح رواتبهم الشهرية بين 3001 ريال و4999 ريالا، وعددهم نحو 350 ألف وافد، يشكلون 4.3 في المائة من الإجمالي.

 

أما الشريحة الخامسة فهي لمن تراوح رواتبهم الشهرية بين 5000 ريال و9999 ريالا، وعددهم نحو 309 آلاف وافد، يشكلون 3.8 في المائة من الإجمالي.

 

فيما الشريحة السادسة والأخيرة لمن رواتبهم عشرة آلاف ريال فأكثر، وعددهم نحو 228 ألفا، يمثلون 2.8 في المائة من الإجمالي.