لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 26 Jun 2016 04:10 PM

حجم الخط

- Aa +

استعداد سعودي في سوق العمالة المنزلية لاستقبال أكثر من 10 آلاف عاملة إندونيسية

تستعد السوق السعودية للعمالة المنزلية لاستقبال أكثر من 10 آلاف عاملة إندونيسية جاهزات للقدوم والعمل في المملكة خلال الأشهر المقبلة.  

استعداد سعودي في سوق العمالة المنزلية لاستقبال أكثر من 10 آلاف عاملة إندونيسية

تستعد السوق السعودية للعمالة المنزلية لاستقبال أكثر من 10 آلاف عاملة إندونيسية جاهزات للقدوم والعمل في المملكة خلال الأشهر المقبلة.

 

وقال جورمان نزار، القنصل التجاري والقائم بأعمال القنصل العام في القنصلية الإندونيسية بجدة، لصحيفة "الاقتصادية" أن مسألة إعادة استقدام العاملات المنزليات هو قرار سياسي يتطلب مزيدا من التنسيق بين حكومة البلدين، حتى هذه اللحظة ما زالت حكومة البلدين في مرحلة المناقشات في هذا الصدد.

 

وأضاف أنه حتى الآن لا يوجد موعد محدد لاستئناف إرسال العمالة المنزلية إلا أن حكومة البلدين تعملان جاهدتين على إعادة وضع الشروط والضوابط المنظمة لعملية إرسال العمالة، والقطاع الخاص والحكومي في إندونيسيا يقومان حاليا بجهود كبيرة لتأهيل وتدريب العمالة، وفق العادات والتقاليد السعودية، وهناك عشرات الآلاف من العاملات الجاهزات للقدوم، "إلا أن الأهم من الجاهزية هو التدريب"، على حد قوله.

 

وأوضح نزار أن الجانب الإندونيسي يعمل حالياً على دراسة الاتفاقيات الموقعة بين البلدين لوضع مزيد من الأطر المنظمة، من حيث التدريب وسهولة التواصل مع العاملة، مبيّناً أن الاتفاقيات الموقعة بين البلدين نصت على أن يبدأ راتب العاملة من 1500 ريال، وأن يكون لهن الحرية في التواصل مع أهلهن في إندونيسيا، وكذلك التواصل مع المسؤولين في القنصلية بجدة أو السفارة بالرياض في حال واجهتهن أي مشكلة.

 

وتطرق القنصل العام للحديث عن مجالات التعاون التجاري بين السعودية وإندونيسيا متوقعاً أن تتعدى المجالات الطبية، إذ ينوي عدد من شركات البناء والمقاولات الإندونيسية دخول السوق السعودي كذلك، وهناك مباحثات واجتماعات بين القطاع الخاص في الدولتين لتنفيذ خطوط وطرق وبنية تحتية في المملكة في مجالات الكهرباء والطاقة.