لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 1 Jun 2015 11:39 AM

حجم الخط

- Aa +

"الهلال للمشاريع" و"مؤسسة شيري بلير للمرأة" تعززان ريادة الأعمال النسائية في الشرق الأوسط

أعلنت شركة "الهلال للمشاريع" التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، عن تجديد شراكتها القائمة مع "مؤسسة شيري بلير للمرأة" والتي تهدف إلى تمكين وإرشاد ودعم المزيد من رائدات الأعمال في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط لمدة عام آخر.

"الهلال للمشاريع" و"مؤسسة شيري بلير للمرأة" تعززان ريادة الأعمال النسائية في الشرق الأوسط
تأسست "مؤسسة شيري بلير للمرأة" عام 2008 وتهدف إلى ضمان عدم إعاقة طريق رائدات الأعمال في الأسواق النامية والناشئة نتيجة لعدم إيجاد فرصة للحصول على المهارات والتقنيات والشبكات والتمويلات اللازمة في مجال الأعمال

أعلنت شركة "الهلال للمشاريع" التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، عن تجديد شراكتها القائمة مع "مؤسسة شيري بلير للمرأة" والتي تهدف إلى تمكين وإرشاد ودعم المزيد من رائدات الأعمال في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط لمدة عام آخر.

وتهدف هذه الخطوة إلى تعزيز الشراكة التي عقدت بين المؤسستين العام الماضي، سوف تقوم مجموعة جديدة مكونة من 7 أعضاء من الموظفين والموظفات لدى "الهلال للمشاريع" بتسخير خبراتهم المهنية لتقدم الدعم والإرشاد في مختلف المجالات منها المالية والاتصالات والتسويق وتطوير الأعمال والقانون والثقافة الرقمية من خلال برنامج المؤسسة الذي يحمل عنوان "توجيه المرأة في مجال الأعمال".

ويشير تقرير صادر عن الأمم المتحدة إلى ارتفاع معدلات البطالة بين الشابات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تبلغ نسبة الشابات غير العاملات 39.4% في الشرق الأوسط و34.1% في شمال أفريقيا. كما تشير تقديرات البنك الدولي إلى أن المشاركة النسائية في القوة العاملة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تظل منخفضة حيث تقدر بنسبة 25% مقارنة بالنسبة العالمية التي تبلغ 50%. وبالنظر إلى هذه الإحصاءات، تسعى "الهلال للمشاريع" إلى المساهمة في مواجهة هذه القضية التي تعاني منها المنطقة من خلال العمل مع "مؤسسة شيري بلير للمرأة" عن طريق تقديم الدعم والإرشاد والحلول المستدامة للتحديات التي تواجهها رائدات الأعمال.

في هذا السياق، قالت علا الحاج حسين، مدير المواطنة المؤسسية لدى الهلال للمشاريع، "إن معدلات البطالة المرتفعة بين الشابات في المنطقة العربية تمثل إهداراً كبيراً للمواهب التي تمتاز بدرجة عالية من العلم والثقافة. ونأمل من خلال مد شراكتنا مع مؤسسة شيري بلير للمرأة في مواصلة تشجيع ودعم المزيد من النساء من أجل تطوير مهاراتهن الخاصة بالأعمال مع اتخاذهن لأولى خطواتهن في رحلة ريادة الأعمال. وسوف يتمكن بدورهن من لعب دور غاية في الأهمية في مواجهة الاحتياجات الاجتماعية الملحة وتحفيز النمو المستدام من خلال إيجاد فرص العمل للآخرين فيما يحققن نجاحهن المهني"

تأسست "مؤسسة شيري بلير للمرأة" عام 2008 وتهدف إلى ضمان عدم إعاقة طريق رائدات الأعمال في الأسواق النامية والناشئة نتيجة لعدم إيجاد فرصة للحصول على المهارات والتقنيات والشبكات والتمويلات اللازمة في مجال الأعمال. ومن خلال برنامج "توجيه المرأة في مجال الأعمال" كشفت المؤسسة عن طريقة جديدة لدعم رائدات الأعمال من أجل تحقيق أهدافهن الرئيسية في مجال الأعمال، وذلك من خلال الجمع بين الإرشاد والتكنولوجيا، وتقديم الدعم عبر الحدود على مستوى العالم.

وإلى جانب عملها الإرشادي، الذي مكنها من دعم ما يقرب من 1,500 رائدة أعمال على مستوى العالم حتى الآن، تقوم "مؤسسة شيري بلير للمرأة" أيضاً بإدارة العديد من البرامج التي تهدف إلى تقديم تدريب مصمم حسب الحاجة في مجال الأعمال، وكذلك المساعدة في تسجيل الشركات وتعزيز الوصول إلى رأس المال والأسواق على مستوى العالم. وقد تمكنت المؤسسة من ضم ما يزيد على 180 ألف من رائدات الأعمال في أكثر من 80 دولة.