لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 24 Jan 2013 12:04 PM

حجم الخط

- Aa +

زيادة رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين لا تشمل جميع الوظائف في المدارس الأهلية

لا تشمل زيادة رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين، جميع الوظائف في المدارس الأهلية في المملكة العربية السعودية.  

زيادة رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين لا تشمل جميع الوظائف في المدارس الأهلية

أفادت صحيفة سعودية اليوم الخميس بأن زيادة رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين لا تشمل جميع الوظائف في المدارس الأهلية في المملكة العربية السعودية.

 

ونقلت صحيفة "الرياض" على موقعها الإلكتروني عن محمد العتيبي مدير عام التعليم الأهلي والأجنبي بوزارة التربية والتعليم السعودية قوله إن القرار الملكي القاضي برفع رواتب أكثر من 28 ألف معلم ومعلمة من العاملين في المدارس الأهلية من السعوديين، لا يشمل جميع الوظائف في المدارس الأهلية، حيث أن هناك تصنيفات وتم تحديد شاغلي الوظائف التعليمية التي يشملها الدعم وهي: المدير، المديرة- الوكيل، الوكيلة- المشرف التربوي، المشرفة التربوية- المعلم، المعلمة، المرشد الطلابي، المرشدة الطلابية- أمين مصادر التعلّم، أمينة مصادر التعلّم- رائد النشاط، رائدة النشاط، موضحاً أنها لا تشمل وظائف الإدارة والرقابة وخلافه.

 

وقال "العتيبي" إن لجنة مشتركة من وزارات العمل والخدمة المدنية والتربية والتعليم وصندوق تنمية الموارد البشرية وممثلين للجنة الوطنية قامت بالعمل على إنجاز آليات تنفيذ القرار الملكي المتعلق بدعم رواتب المعلمين والمعلمات في المدارس الأهلية، ولا شك أن هذا الأمر سيكون له الأثر الكبير في زيادة نسبة توطين المعلمين والمعلمات في المدارس الأهلية.

 

ونقلت صحيفة "الرياض" اليومية عن "العتيبي" حول قيام بعض المدارس الأهلية بإلزام المعلمين والمعلمات بدوام يوم الخميس بعد زيادة الرواتب، قوله إن المدارس الأهلية هي جزء من القطاع الخاص ومن ثم فإن ما يتعلق بساعات العمل الأسبوعية وينظم العلاقة فيه هو نظام العمل والعمال وفقاً للعقد الموحد بين المدرسة والمعلم أو المعلمة المعتمد من وزارة العمل وكذلك آليات حل الخلاف التي قد تنشأ عند عدم الالتزام بذلك وفق ما تضمنه العقد من مواد منظمة لذلك.

 

وأضاف "العتيبي" إن الوزارة حريصة على متابعة تنفيذ الأمر الملكي خاصة وأنه يدرس بها ما يزيد على 650 ألف طالب وطالبة، وقد أقرت بعضاً من الإجراءات المحاسبية التي تقع في اختصاصها للمدارس التي لا تلتزم بتوقيع اتفاقيات الدعم أو توقيع العقود مع المعلمين وتم إبلاغها لجميع المدارس الأهلية في المملكة وجاري العمل بها وتطبيقها على المدارس التي لا تلتزم بذلك.

 

وكان عدد من الإداريات والمراقبات في المدارس الأهلية قد تقدمن لوسائل الإعلام لرفع مطالبهن بزيادة أجورهن أسوة بالمعلمات، خاصة وأنهن يعملن ساعات العمل نفسها وبمؤهلات جامعية وبرواتب منخفضة.