لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 26 Aug 2012 01:27 PM

حجم الخط

- Aa +

سلطنة عُمان تخطط لتشغيل 56 ألف عاطل عن العمل

تخـــطط حـــكومة  سلطنة عُمان لاستيعاب 56 ألف شــخص فــي سوق العـــمل، مــع تنامي المطالبات بتسريع استكمال خطة سابقة لتشغيل 50 ألف شــاب،

سلطنة عُمان تخطط لتشغيل 56 ألف عاطل عن العمل

تخـــطط حـــكومة  سلطنة عُمان لاستيعاب 56 ألف شــخص فــي سوق العـــمل، مــع تنامي المطالبات بتسريع استكمال خطة سابقة لتشغيل 50 ألف شــاب، إثر احتجاجات شهدتها السلطنة العام الماضي.

وقالت جريدة الحياة في خبر لها من مسقط أن أوامر من السلــطان قابوس بن سعيد صدرت لتـــنفيذ خـــطة جــديدة ستبدأ في الأول من سبتمبر/ أيلول المقــبل لتشغيل 56 ألف عُماني وعُمانية، منهم 36 ألفاً في القطاع الــــعام المدني والعسكري و20 ألفاً في القطاع الخاص، مع إعطاء الأولوية لذوي المؤهلات التعليمية والمهارات التدريبية، وفق احتياجات مختلف القطاعات.

وتنص الخطة الجديدة على إنشاء لجان مؤقتة تحت إشراف الهيئة العامة لسجل القوى العاملة في كل ولاية من ولايات السلطنة تختص بتحديث بيانات الباحثين عن عمل خلال 30  يوماً. وستعلن الجهات المختصة تاريخ بدء عمل هذه اللجان، وتركز أولوية التشغيل على فئة الشباب من الذكور والإناث الذين هم في سن العمل.

وواجهت وزارة القوى العاملة تحديات واكبت عملية التشغيل، إذ سجّل أكثر من 200 ألف شخص أنفسهم كباحثين عن عمل للحصول على المنحة المقررة، وكان بين المسجلين عدد كبير من المتقاعدين من جهات حكومية مدنية وعسكرية، إضافة إلى طلاب وكبار في السنّ.

ورصِد في إحدى الحالات تسجيل امرأة تجاوزت التسعين كباحثة عن عمل، للاستفادة من منحة 150 ريالاً عمانياً (400 دولار).

وفي الإجراءات الجديدة، ستحوّل المــنحة التي تصرف حالياً إلى منحة تدريب، لإكــساب الباحثين عن عمل المــهارات الــلازمــــة التــي يحــتاج إليـــها القطــاع الــخاص، قبل إلحاقهم بسوق العمل.

وأشار وزير العمل عبدالله بن ناصر البكري إلى ان سوق العمل سجلت تطوراً ملحوظاً في مجالات كثيرة، نتيجة تطور احتياجات التنمية المتسارعة التي تشهدها السلطنة.

وتمكنت الوزارة من تعيين 93 ألفاً و409 مواطنين بين كانون الثاني (يناير) 2011 وحزيران (يونيو) الماضي. وبلغ عدد المستقيلين والمنتهية خدماتهم 85 ألفاً و782 مواطناً ومواطنة خلال الفترة، لتبلغ الزيادة الصافية في عدد القوى العاملة بأجر في القطاع الخاص سبعة آلاف و627 مواطناً ومواطنة. وأوضح وزير الخدمة المدنية خالد بن عمر المرهون ان العام الماضي شهد تشغيل 18 ألف شخص، منهم 14 ألف جامعي، مشيراً إلى ان لدى الحكومة خططاً طويلة المدى للتشغيل، بالتعاون مع القطاع الخاص.

وأضاف المرهون ان هناك 31 وزارة ووحدة حكومية مستعدة لتشغيل 15 ألف شخص، لكن هناك وحدات أمنية وعسكرية خارج قطاع الخدمة المدنية تعمل على توفير عدد من فرص العمل. وتابع ان وزارة الخدمة المدنية وظّفت أربعة آلاف مواطن ومواطنة خلال العام الحالي، مضيفاً أنه سيجرى تشغيل 36 ألف شخص في قطاعات مختلفة قبل نهاية السنة.