حجم الخط

- Aa +

الخميس 13 فبراير 2020 12:45 م

حجم الخط

- Aa +

خبير أممي: لن ينجو بلد في العالم من الإصابة بفيروس كورونا

فيروس كورونا وصل إلى ذروته في الصين، لكن الفيروس بدأ في الانتشار في بقية أنحاء العالم ومن المحتمل أن ينتشر إلى كل دول العالم

خبير أممي: لن ينجو بلد في العالم من الإصابة بفيروس كورونا

يوافق خبير عالمي في الأمراض المعدية أمس الأربعاء على تقديرات أعلنتها الصين حول وباء فيروس كورونا وأنه قد يصل إلى ذروته في الصين، لكنه يحذر أن الفيروس بدأ في الانتشار في بقية أنحاء العالم ومن المحتمل أن ينتشر إلى كل دول العالم مستندا  إلى تقديرات تعتمد على النمذجة الرياضية والأحداث الأخيرة والإجراءات الحكومية.


وأضاف ديل فيشر، رئيس الشبكة العالمية للإنذار بحدوث الفاشيات والاستجابة لها التي تنسقها منظمة الصحة العالمية، أن التنبؤ "بالدورة الزمنية" قد يكون صحيحًا، وأوضح لرويترز في مقابلة، أنه من الإنصاف القول بحقيقة ما نراه بالفعل، لكنه امتد إلى أماكن أخرى حيث يعد الفيروس في بداية انتشاره حاليا في سنغافورة.

وأبلغت سنغافورة عن 50 حالة إصابة بفيروس كورونا، وهي واحدة من أعلى الحالات خارج الصين، بما في ذلك أدلة متزايدة على انتقال العدوى المحلي.وأضاف فيشر، سأكون واثقًا تمامًا من أنه في نهاية المطاف سيكون لكل دولة قضية.

وردا على سؤال حول سبب وجود الكثير من الحالات في سنغافورة، قال، إنه تجري اختبارات أكثر في الجزيرة.

وتابع: لدينا مؤشر منخفض للغاية من الشك في اختبار الأشخاص لذلك لدينا درجة أعلى من اليقين"، لكنه أضاف، أن هناك الكثير حول انتقال الفيروس لم يتم فهمه بعد.

وقال كينيث ماك مدير الخدمات الطبية بوزارة الصحة السنغافورية في مؤتمر صحفي، إنه من الصعب أن نكون واثقين من التوقعات بأن الوباء سيصل إلى ذروته في الصين هذا الشهر، لكن على أي حال، فإن الذروة في البلدان الأخرى ستخلف الصين بشهر أو اثنين.

وأكد فيشر، أنه لا يوجد مبرر لهذا النوع من الذعر لشراء المواد الأساسية مثل لفائف الأرز وغيرها في سنغافورة.

 

وصرح، أن كبار السن والمصابين بالسكري هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض خطير.

وقال فيشر، إنه بالنسبة للغالبية العظمى من الناس، سيكون هذا مرضًا خفيفًا.