حجم الخط

- Aa +

الجمعة 30 Aug 2019 04:45 م

حجم الخط

- Aa +

وزارة سعودية ثانية تبدأ بتجربة نظام العمل المرن

وزارة الصحة السعودية تعلن لموظفيها عن إمكانية العمل بنظام العمل المرن ليتمكنوا من مرافقة أطفالهم في الأسبوع الأول لافتتاح المدارس يوم الأحد المقبل

وزارة سعودية ثانية تبدأ بتجربة نظام العمل المرن

أعلنت وزارة الصحة السعودية لمنتسبيها أنه بإمكانهم العمل بنظام العمل المرن وذلك ليتمكنوا من مرافقة أطفالهم في الأسبوع الأول لافتتاح المدارس يوم الأحد المقبل.

وذكرت صحيفة محلية أن وزارة الصحة بعثت رسالة -بعنوان “لأن أطفال الصحة غاليين علينا"، لمنسوبيها قالت فيها "بإمكانكم قضاء وقت أطول لمرافقتهم ورعايتهم والاهتمام بهم؛ وذلك بمنحكم ساعات عمل مرنة، مع تمنياتنا لهم بسنة دراسة مكللة بالتوفيق والنجاح".

وأوضحت الوزارة ضوابط الساعات المرنة؛ مؤكدة على ضرورة التنسيق مع المدير المباشر؛ على أن تكون لمدة ساعتَي استئذان يومياً، وألا تخل بالعمل المنوط بالموظف، مشيرة إلى أن موعد المبادرة يبدأ من يوم الأحد المقبل وحتى الخميس المقبل.

وكانت وزارة التجارة والاستثمار فعلت في مايو/أيار الماضي التعديلات الجديدة بنظام الخدمة المدنية عبر إتاحة عمل موظفيها بنظام الدوام المرن الذي يحدد ساعات عمل مختلفة يختارها الموظف بالتنسيق مع إدارته المباشرة ليكون إجمالي دوام عمل الوزارة خلال شهر رمضان الماضي سبع ساعات بدلاً من خمس.

وأطلقت وزارة التجارة نظام الدوام المرن، حينها، كمرحلة تجريبية لقياس قبوله بين الموظفين ومناسبته لعمل الوزارة، بالإضافة لقياس إنتاجية الموظفين خلال فترة تطبيق الدوام.

ويتيح النظام الجديد لوزير كل وزارة إجراء تغيير في أوقات ساعات العمل بما لا يزيد عن الساعتين وتطبيق نظام الدوام المرن بما يتناسب ومتطلبات عمل جهة العمل، ويتيح للوزير، أيضاً، تحديد أوقات الورديات والمناوبات تماشياً مع مقتضيات العمل، بحيث يتم تحديد ساعات العمل بسبع ساعات للفترة النهارية، وست ساعات للفترة المسائية، ولا يتم صرف مكافئة عمل خارج الدوام إذا وقعت فترة عمل الموظف الرسمية أثناء العطل الأسبوعية، في حين سيتم تطبيق الأحكام المتعلقة بمكافئة العمل الإضافي خلال الأيام العادية والعطل الأسبوعية والأعياد.

وكانت وزارة الخدمة المدنية بدأت يوم 16 مايو/أيار 2019 (11 رمضان 1440 هـ) في تطبيق اللوائح الجديدة للموارد البشرية التي تتضمن نظام العمل المرن أو نظام الدوام المرن.

ويتم احتساب أجر العامل في نظام العمل المرن بحسب أجر الساعة، وتصرف أجور العامل مرة كل أسبوع بحد أقصى، ويكون للعامل بعقد العمل المرن حق قبول العمل في الأعياد والعطل الرسمية والراحة الأسبوعية بزيادة 50 بالمئة من أجر الساعة.

ولا يتعين على صاحب العمل تعويض العامل بعقد العمل المرن، عن جميع أنواع الإجازات المدفوعة له بأجر، ولا يتعين على صاحب العمل تعويض الموظف بعقد العمل المرن بمكافأة نهاية الخدمة.

ويجب أن يكون عقد العمل مكتوباً ويكون محدد المدة، ويحدد الأجر فيه بالساعة بشرط ألا تقل مدة العقد عن أسبوع، وتحدد فيه الأوقات التي يحضر فيها العامل لأداء العمل، ويجوز تعديل أوقات العمل بعد الاتفاق بين الطرفين، وستخضع عقود العمل المرن لنظام التأمينات الاجتماعية، ولن يخضع العامل بعقد العمل المرن لفترة تجربة.

وكانت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وهيئة توليد الوظائف ومكافحة البطالة -التي تم إلغاؤها مؤخراً- قد طرحت في مايو/أيار 2017 مسودة "تنظيم العمل المرن" التي تعطي العامل السعودي وصاحب العمل مرونة في التعاقد، بحيث يكون الأجر فيه على أساس الساعة "أقل وحدة للأجور".

والتنظيم المقترح للعمل المرن لا يُلزم صاحب العمل بتعويض الإجازات المدفوعة الأجر، والتسجيل في التأمينات الاجتماعية، وتوفير التأمين الصحي، وتعويض مكافأة نهاية الخدمة، ولا ينطبق عليه نظام خارج الدوام.